آخر المستجدات
الامن يستضيف اسرة كانت تنام في العراء الحكومة تخسر ثقة تجار السيارات - صور النائب المجالي يطالب الوزيرة زواتي بفتح ملف الشركة اللوجستية والاشراف على التعيينات فيها الأردن يدعو لحل سياسي في اليمن يخفف معاناة المدنيين مجلس الوزراء يناقش الاطر العامة للبيان الوزاري استعداداً لطلب ثقة النواب اعتراضات على عدم عرض مناهج التوجيهي على لجان فنية.. والخلايلة ينفي: الاعلان عن المطالعات الذاتية الاسبوع المقبل التيار الوطني ينتخب الحمايدة رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا هنطش: تعيين زواتي وزيرة للطاقة مقلق.. وعلى الحكومة ان تثبت شفافيتها الحكومة تقترح خفض ضريبة "الهايبرد" بنسب قليلة.. ورمان: الحوار مستمر اقرار تعليمات التقدم للجامعات وفق نظام التوجيهي الجديد.. وتحديد طرق احتساب المعدل - تفاصيل التعليم العالي يقر إجراءات تعيين رئيس الجامعة الأردنية.. ويلغي تعيين 3 من اعضاء مجالس الامناء الحوامدة يشكو "تزوير كتاب استقالته" اثناء توقيفه على خلفية قضية سياسية.. والمصري لا يجيب! ابو الراغب: الوزير الحموري استمع لمشكلات القطاع ولم يقدم أي وعد بحلّها مستشفى حمزة ينفي احتجاز طفلة لحين دفع الأجور: طلبنا تعهدا بالدفع فقط الوزير الغرايبة يوضح: هناك عدة وسائل لتداول "الحوت الأزرق".. وسنعمل على حجبها الامانة تزيل 4 آلاف لوحة ويافطة إعلانية مخالفة منذ مطلع العام لجنة متابعة هبة ايار: التشكيل الحكومي يشير إلى عمق أزمة السلطة وانحسار قاعدتها الاجتماعية استمرار القصف على الجنوب السوري يُنذر بموجات لجوء جديدة إلى الاردن الطراونة يطالب الرزاز بموقف واضح وخطوات عملية لاستعادة الباقورة والغمر امريكا قد تطرح صفقة القرن في ايلول المقبل
عـاجـل :

ابو محفوظ: حكومة عاجزة .. واوضاع الشارع لا تحتمل

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - أكد النائب سعود أبو محفوظ أن الحكومة أظهرت عجزا اداريا واقتصاديا كبيرا منذ توليها ادارة شؤون الدولة الاردنية، ولم تنجح بايجاد وسيلة لجمع الاموال ورفد خزينة الدولة إلا من جيوب محدودي الدخل.

وأضاف أبو محفوظ لـ الاردن 24 إن الحكومة لم تقم بزيادة رواتب الموظفين والمتقاعدين منذ 7 سنوات رغم التضخم الكبير وغلاء الاسعار الذي طرأ على السلع والخدمات وأصبح لا يحتمل، مستهجنا في ذات السياق اجراء تعديلات على قانون الضريبة في الوقت الحالي دون مراعاة لأوضاع المواطنين وأحوالهم المعيشية.

ولفت أبو محفوظ إلى أن الشعور والعقل الجمعي داخل المجلس والشارع الأردني أظهر رفضا كبيرا لأية تعديلات على قانون ضريبة الدخل أو فرض ضرائب جديدة على المواطنين أو إلغاء اعفاءات، مشيرا إلى أن ممارسات حكومة الدكتور هاني الملقي ولدت حساسية كبيرة من الحكومة، وزادت في عزلة السلطة التنفيذية عن الشعب الاردني.