آخر المستجدات
الملقي حسم اسماء الوزراء المغادرين: العبادي والزعبي وعربيات والقضاة والناصر.. عمان: القبض على ثلاثة أشخاص امتهنوا الاحتيال بإيهام ضحاياهم أنهم من رواد الاعمال الخيرية نظام التوجيهي الجديد: يمكن للطالب أن لا يدرس مادتين "حسب التخصص الجامعي" ذبحتونا تحذر من محاولات تقسيم "طبقي" للجامعات! الامن يكشف ملابسات سرقة 171 ألف يورو.. حدث من العائلة ابو العز لـ الاردن 24: التعديل الوزاري الموسع بعد ثقة النواب ينتقص من قيمة المجلس! الاردن لم يُستمزج حول شخصية السفير الاسرائيلي الجديد علان: الحكومة تهدر 300 مليون دينار على الخزينة.. وموسم الملابس الماضي الاسوأ في التاريخ بعد واقعة صلاح العجلوني.. استياء في التلفزيون الاردني من مظاهر التمييز في العقوبات! الرزاز: 8 مواد في امتحان التوجيهي 3 منها اختيارية اعتبارا من العام المقبل "الوزارية العربية" تبحث "القضية الفلسطينية" في بروكسل الاثنين المزارعون يعودون للاعتصام المفتوح امام النواب الاحد.. وشركات تعطل اعمالها دعما للمطالب الحموري يحذر من الانحراف التشريعي .. ويقول: الفروة مخزوقة! فعالية غاضبة في السلط تستهجن الاستعراض الامني وتطالب بالافراج عن المعتقلين واسقاط الملقي مسؤول أميركي: فتح السفارة الأميركية بالقدس في آيار المقبل الصفدي يدعو لوقف فوري لإطلاق النار في الغوطة الشرقية تفاصيل لقاء نواب ووجهاء السلط بوزير الداخلية.. تأكيد على دعم المطالب وتحذير من السقف المرتفع اعتصام على الدوار الثامن يحذر من تهميش الاحتجاجات الشعبية.. ويطالب بالتراجع عن رفع الاسعار ابسر أبو علي... القرية الأردنية التي ترفض الغاز الإسرائيلي معان: تعديل الملقي ابرة تخدير.. ومطلبنا احداث تغيير يشمل كافة مؤسسات الدولة
عـاجـل :

اخليف الطراونة: تسلل دعاة الخصخصة الى احضان الدولة كان بداية القصة..

الاردن 24 -  
عبّر رئيس الجامعة الأردنية السابق الدكتور اخليف الطراونة عن أسفه وحزنه لما تشهده الأردن من أوضاع اقتصادية واجتماعية.

وقال الطراونة في منشور عبر صفحته على فيسبوك إن "القصة بدأت عندما تسللت إلى أحضان الأردن مجموعة من دعاة الخصخصة والتحرر بكلام منمق ظاهره خير وباطنه باطل، فتدهور الاقتصاد وزادت المديونية وارتفعت الأسعار والضرائب وزادت المشكلات الأخلاقية واهترأت منظومة القيم وزاد الفساد وتنوّعت أشكاله وأساليبه وأشخاصه".

وأضاف الطراونة إن من بين المشكلات التي شهدها المجتمع خلال الأشهر القليلة الماضية "توزيع دجاج فاسد في شهر الرحمة، وادخال مواد تموينية وأعلاف ومخدرات وغيرها الكثير، وصولا إلى أكبر سرقة كهرباء، ومرورا بالاعفاءات الضريبية والمنح والهبات من أراضي الدولة للمتنفذين".

ولفت الطراونة إلى ما شهدته المملكة أيضا من حوادث أمنية أيضا من "السطو المسلح وجرائم القتل والبلطجة والاستخدام المفرط للقوة ضد المدنيين بشكل أدى إلى الاعتداء على الممتلكات العامة، إلى جانب حادثة البقعة والركبان والكرك، وما حصل في الرصيفة والزرقاء وحادثة السفارة الاسرائيلية، وغيرها من القضايا الكثيرة".

وأكد الطراونة ضرورة مساءلة جميع الأشخاص المتجاوزين على القانون ودون استثناء، والعمل على تعزيز دولة المؤسسات والعدالة ضمن منظومة تشريعية تضمن حياة حزبية فعلية، وولاية عامة غير منقوصة أو مباحة لتشرع بالمساهمة في إدارة الدولة ضمن أطر الديموقراطية الحقيقية ومساءلة الحكومة والفصل الواضح بين السلطات".

وقال الطراونة إنه وبخلاف ذلك فإننا سنبقى متأثرين بالأحداث لا مؤثرين فيها، وغير جديرين بحمل رسالة الأردن الإنسانية والحضارية.