آخر المستجدات
وفاة طفل أخرج رأسه من مركبة أثناء "فاردة فرح" في السلط الرزاز يطلب رفع الحصانة عن أحد النوّاب بناء على شكوى قدّمها مواطن الأردن ومواجهة "صفقة القرن".. صمود أم استجابة للضغوط؟ - تحليل الاعتداء على طبيب في مستشفى معان أثناء علاجه طفلا سقط عن مرتفع الفوسفات توزع أرباح على المساهمين بنسبة 20 بالمئة من القيمة الاسمية للسهم الشوحة لـ الاردن24: نريد العنب وليس مقاتلة الناطور.. واجتماع الأحد سيحدد موقفنا من "الاوتوبارك" فشل محاولات انهاء فعالية أبناء حي الطفايلة المعطلين عن العمل امام الديوان الملكي.. وتضامن واسع مع الاعتصام البستنجي لـ الاردن24: اعادة فتح المنطقة الحرة الاردنية السورية نهاية شهر أيار المقبل مصدر لـ الاردن24: ما نشر حول "تعيين سفير في اليابان" غير دقيق لماذا يتلعثم الرسميون ويبلعون ريقهم كلما تم مطالبتهم ببناء شبكة تحالفات عربية ودولية جديدة؟ صرف مستحقات دعم الخبز لمتقاعدي الضمان الأحد الاوقاف: النظام الخاص للحج سيصدر خلال اسبوعين ضبط 800 الف حبة مخدرات في جمرك جابر البطاينة: اعلان المرشحين للتعيين عام 2019 نهاية الشهر.. ولا الغاء للامتحان التنافسي.. وسنراعي القدامى أسماء الفائزين بالمجلس الـ33 لنقابة الأطباء الهيئة العامة لنقابة الصحفيين تناقش التقريرين المالي والاداري دون الاطلاع عليهما! عن تقرير صحيفة القبس المفبرك.. اخراج رديء ومغالطات بالجملة وقراءة استشراقية للمشهد الجامعة العربية: تطورات مهمة حول "صفقة القرن" تستوجب مناقشتها في اجتماع طارئ الأحد د. حسن البراري يكتب عن: عودة السفير القطري إلى الأردن بدء امتحانات الشامل غدا
عـاجـل :

اعتصام حاشد للتكسي الأصفر أمام النواب: نريد معرفة "مطيع التطبيقات الذكية" - صور

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - بدأ المئات من سائقي التكسي الأصفر من مختلف أنحاء المملكة اعتصاما مفتوحا أمام مجلس النواب صباح اليوم الثلاثاء، وذلك للمطالبة بتطبيق القانون على شركات التطبيقات الذكية.

وقال السائقون ل الاردن٢٤ إن الاعتصام جاء بعد مماطلة وزارة النقل والجهات الأخرى بتطبيق القانون على شركات النقل وفق التطبيقات الذكية، كما يطالب السائقون بوقف تغول التطبيقات الذكية على قطاع التكسي الأصفر.

وطالبوا بالكشف عن "مطيع التطبيقات الذكية" الذي أطاح بخمس وزراء نقل دون أن يتمكن أحد من تطبيق القانون عليه، لافتين إلى أنهم تقدموا بطلب عمل وفق التطبيقات الذكية إلا أن هيئة تنظيم قطاع النقل البري رفضته.

وأشاروا إلى أنه لم يتبق لديهم أية وسيلة سوى النزول إلى الشارع لتحقيق مطالبهم بعد أن عجزت الحكومة عن تطبيق القانون.