آخر المستجدات
انباء عن استقالة مدير عام الموازنة.. ونقل مناقشات الموازنة العامة الى رئاسة الوزراء هلال بني ملحم..توفي ابنه صغيرا فنذر حياته لخدمة مقبرة بلدته جرش..اخلاء منزل تعرض للتصدعات نتيجة مياه الأمطار في ساكب ميسي في دبي.. ماذا يفعل؟ اربد: اخلاء ٨٥ طفلا علقوا بالطين في منطقة سد الوحدة الرزاز: نتعهد باستمرار الحرب ضد المخدرات المعلمين تتجه لمقاضاة الرزاز وعدة وزراء في حادثة البحر الميت المصري لـ الاردن24: خلافات على مواد في نظام الابنية.. وسنقرّه نهاية الشهر الحالي ‘‘الخارجية‘‘: لم ترد معلومة تفيد بتعرض أي أردني بكاليفورينا لمكروه تفاصيل جديدة.. هكذا جرت فبركة اختطاف قنديل بمسدس بلاستيكي ابو حماد لـ الاردن24: شاحناتنا ليس سبب وجود متبقيات مبيدات في المنتجات السورية المدعي العام يسند (4) تهم لـ يونس قنديل ويقرر توقيفه (15) يوما حراك ذيبان يؤجل بناء خيمة الاعتصام المفتوح حدادا على الشهيد الملازم احمد الرواحنة نيويورك تايمز تكشف فصولا من مأساة حرب السعودية على اليمن - صور جدول زمني لاقامة منطقة صناعية (اردنية - عراقية) مشتركة فاجعة خريبة السوق.. لماذا لا يستقيل الشواربة؟! سلامة يكتب: قانون "دولة المقاومة" : النار بالنار والرصاصة بالف .. غزة "تحاصر حصارها" ! استشهاد الملازم الرواحنة متأثراً بإصابته إرادة ملكية بإنهاء مهام عوض الله كممثل للملك لدى السعودية من يقف وراء يونس قنديل؟

"الخارجية الفلسطينية" ترفض تطبيق القانون الإسرائيلي على المؤسسات الأكاديمية في الضفة

الاردن 24 -  
أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية بشدة مصادقة الكنيست الإسرائيلي مساء أمس، على تطبيق القانون الإسرائيلي على المؤسسات الأكاديمية في المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة. وقالت في بيان لها اليوم الثلاثاء، إن هذا القانون الذي قدمه حزب "البيت اليهودي" اليميني المتطرف والمدعوم من الحكومة الإسرائيلية وأنصارها في الكنيست، "يعتبر حلقة في سلسلة القوانين التمييزية العنصرية التي تقدمها الحكومة الإسرائيلية بهدف تكريس سيطرة اليمين واليمين المتطرف على مفاصل الحكم ولتعزيز نفوذ الأيديولوجية اليمينية الظلامية القائمة على تكريس الاحتلال وتعميق الاستيطان في أرض دولة فلسطين".

وأضافت، ان هذا القانون "يأتي في سياق سياسة احتلالية معلنة ترمي إلى الضم التدريجي لأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة لدولة الاحتلال، ودعم ومساندة وتشجيع عمليات التوسع الاستيطاني في الأرض الفلسطينية المحتلة"، مؤكدة أن تقديم هذا القانون ومصادقة الكنيست عليه، "دليل واضح على أن الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو وأنصارها، هي حكومة مستوطنين بامتياز، يتسابق أركانها على تنفيذ البرامج والسياسات التي تُحقق دعماً أوسع وأكبر للمستوطنين ومصالحهم وعصاباتهم المتطرفة، في سعيٍ متواصل لتوسيع دائرة الجمهور المستهدف في إسرائيل".

وقالت إنها "تنظر بخطورة بالغة لهذه الخطوة الاستعمارية التوسعية وتداعياتها الكارثية على مستقبل السلام المنشود، خاصة ما تمثله من تعميق لنظام فالصل العنصري في فلسطين المحتلة"، مشيرة إلى أنه في الوقت الذي يقر فيه الكنيست هذا القانون، "تصعد سلطات الاحتلال من حملاتها ضد المنهاج الفلسطيني والمدارس التي تعتمده في القدس الشرقية المحتلة، وتواصل حربها على المؤسسات الأكاديمية، وحصارها ومحاولة عرقلتها للمسيرة التعليمية الفلسطينية بمستوياتها كافة، بالإضافة إلى عمليات هدم المدارس وحرمان مئات الأطفال والطلبة الفلسطينيين من مقاعد الدراسة".

وأكدت الوزارة أن إقرار مثل هذا القانون "يشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي واتفاقيات جنيف، وامتداداً للانقلاب على الاتفاقيات الموقعة والتنكر لها، وتمادياً صريحاً لتمرد سلطات الاحتلال على الشرعية الدولية وقراراتها، ومحاولة احتلالية مستمرة لإغلاق فرص تحقيق السلام على أساس حل الدولتين، وإفشال مسبق لأي جهد دولي يهدف إلى استئناف المفاوضات".

وطالبت الوزارة، الدول والجهات الدولية المختصة، بـ "الخروج عن صمتها واتخاذ الإجراءات الكفيلة بمساءلة ومحاسبة الحكومة الإسرائيلية على خروقاتها الجسيمة وجرائمها وانتهاكاتها للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني"، داعية الاتحادات والمؤسسات الأكاديمية الدولية والجامعات الى "فرض عقوبات صارمة على سلطات الاحتلال لإجبارها على التراجع عن هذا القانون، الذي يشكل إهانة صريحة للتعليم والحياة الأكاديمية الإنسانية".

--(بترا)