آخر المستجدات
احالات الى التقاعد في التربية وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء خفض ضريبة المبيعات على عدة أصناف يدخل حيز التنفيذ - جداول الافراج عن المهندس رامي سحويل بعد اسابيع من فقدان النصاب.. صوت نقيب الصحفيين يُرجّح استمرار تعطيل حسم ملف العضوية! إلغاء الطلب القضائي عن المواطن مراد الدويك أول من كشف قضية مصنع الدخان.. وتمكينه من رؤية والدته وزارة المالية: رواتب كانون الثاني في موعدها المقرر بينو يؤكد: شبهة دستورية اثناء التصويت على قانون العمل.. لا نصاب وخطأ في العدّ الضريبة توضح حول خفض ضريبة المبيعات على "الزواحف والأفاعي والسلاحف وغيرها" المياه توضح حول التوصية برفع تعرفة المياه: كلفة المتر المكعب 3.28 دولار.. ونبيعه بـ 40 قرشا "خدع" في محرك البحث غوغل قد يجهلها كثيرون بيع 210 آلاف اسطوانة غاز خلال اليومين الماضيين.. ومحطات المحروقات تستنفر العوران لـ الاردن24: العمالة الوافدة تتحكم بأسعار الخضار والفواكه.. وعلى الأمانة فرض رقابتها التربية لـ الاردن24: لا تغيير على موعد امتحان التوجيهي.. وماضون في الخطة الجديدة وفيات الاربعاء 16/1/2019 منخفض قطبي اليوم وثلوج فوق 900 متر - تفاصيل "ابراهيم".. والد طفلين يناشد الاردنيين مساعدته في تأمين متطلبات العيش الحسنات يدعو "العمل" للالتزام بالاتفاقيات.. ويحذر من اعلانات عاملات المنازل عبر مواقع التواصل بدء الإجراءات القانونية اللازمة لكف الطلب عن أول من كشف قضية الدخان اعتصام في المفرق: تسقط حكومة الافقار.. حكومة رفع الاسعار - صور هميسات: الكشف التنافسي الشهر القادم.. ونتوقع وصول عدد طلبات التوظيف إلى ٣٨٠ ألف
عـاجـل :

الطائرة الماليزية التي شغلت العالم... حقيقة سقوطها كشفت

الاردن 24 -  
توصل خبراء السلامة الجوية إلى استنتاج أنّ قبطان الرحلة (MH370) حطّم الطائرة الماليزية عمداً. ويقول أحد الرجال الذين أمضوا عامين في البحث، إنّها سقطت عمداً، وإن الطيار زاهاري أحمد شاه (53 عاماً) خطط بدقة لمهمة القتل والانتحار، بحسب موقع "الإنديبندنت" البريطاني.

ورافق الطيار زاهاري مساعده فاريق عبد الحميد الذي لم يكن لديه خبرة، وكانت هذه أول رحلة له على متن طائرة "بوينغ 777" بدون قائد تدريب يشرف عليه.



 وقامت الطائرة الماليزية برحلتها الروتينية من كوالالمبور إلى بكين في 8 آذار 2014 وعلى متنها 239 راكباً عندما اختفت.

ويشير تحليل الأقمار الصناعية إلى أنّ الوقود نفد من الطائرة وتحطمت في المحيط الهندي غرب أوستراليا، على بعد آلاف الكيلومترات من مكان توجهها. ووجد بعض حطام الطائرة على شواطئ المحيط الهندي. ولكن أكبر عملية بحث تحت الماء في التاريخ أُوقفت بالتنسيق مع مكتب سلامة النقل الأوسترالي بعد عامين، في كانون الثاني 2017.



الطيار زاهري احمد شاه وفريق عبد.

وقاد مارتن دولان البحث في قاع البحر، وأخبر برنامج "60 مينيتس أوستراليا" أنّ "الحادث كان متعمدًا، وتمّ التخطيط له لفترة طويلة". وبعد ستة أيام من اختفاء الطائرة، تم تفتيش منازل الطاقم في العاصمة الماليزية كوالالمبور، ونقلت معدّات الكمبيوتر الذي كان يحتوي على أدلة تشير إلى أن الطيار زاهاري استخدم برنامج محاكاة الطيران للتحضير لتغيير مسار الطائرة.
وقال سايمون هارفي، الطيار البريطاني الذي قاد الطائرة على نطاق واسع في آسيا، إن: " زاهاري خطط بدقّة لإخفاء الطائرة"، بما في ذلك الطيران على طول الحدود التايلاندية الماليزية لتجنب اتخاذ أي إجراءات من الجانبين. وقال للبرنامج "لو كلّفت بإخفاء الطائرة777، لنفذت الخطة عينها".
وقال لاري فانس المحقق الكندي في حادث تحطم الطائرة إنه يعتقد أن الطيار زاهاري وضع قناع الأوكسجين قبل خفض ضغط الطائرة ليجعل الركاب وأفراد الطاقم يفقدون الوعي.


طائرة "بوينغ 777".
ورفض دولان احتمال تورط الإرهاب، قائلاً: "إن كان هذا حادثًا إرهابيًا، فمن المستحيل ألّا تتبناه أي منظمة ارهابية".
وبدأت عملية بحث ثانية في منطقة أوسع من قاع المحيط الهندي لبقايا MH370 في كانون الثاني، من قبل شركة خاصة تدعى "أوشنز إنفينيتي" التي لم تجد حتى الآن أي شيء يتعلّق بالطائرة المفقودة، ومن المرجح أن ينتهي البحث الحالي في حزيران.
في غياب دليل ثابت على ما حدث لـ MH370، هناك العديد من التفسيرات المحتملة. وهناك نظرية شائعة أن الطائرة سقطت بواسطة صاروخ من كوريا الشمالية، على الرغم من أن الدولة المارقة تبعد مسافة 3219 كيلومتراً عن المنطقة التي فقدت فيها الطائرة.

النهار