آخر المستجدات
المجالي يطلب الكشف عن علاقة مصنع الدخان المزور مع مصنع مخدرات.. ويشير إلى تورط متنفذين العمل النيابية تطالب برفع الحد الادنى للأجور حتى 300 دينار، ومراد: لا قرار بدعوة اللجنة الثلاثية للانعقاد اصابة 41 أردنيا بالايدز خلال (2017 - 2018).. واعادة تسفير 107 وافدا مصابا التربية: انتهاء تصحيح ٦٥٪ من دفاتر التوجيهي.. والنتائج منتصف آب الاردن يدرس اعادة فتح معبر نصيب.. وقرار قريب منتظر الرزاز: لن نقبل التدخلات بقضية مصنع الدخان الحباشنة: حيدر الزبن سيسلم الرزاز قضايا فساد كبرى خلال 3 أيام صمت وضاح الحمود .. فتكلم الاسرائيلي كوهين طهبوب تدعو كل من يمتلك اي معلومات موثقة حول الفساد أن يسلمها قرار قضائي قطعي باخلاء حي جناعة من ساكنيه نقيب المهندسين: نحترم القضاء الاردني وندعو لتمييز القرار لآثاره السلبية نواب قانونيون: قضية مصنع الدخان المزور ليست جمركية.. والاصل احالتها الى أمن الدولة سمير مراد: لن نأخذ من مخزون ديوان الخدمة للتشغيل في قطر..واطلاق مرتقب لمنصة التقديم وزير الصناعة لـ الاردن٢٤: المملكة تمر بظروف استثنائية.. وندرس كافة الملفات قضية العاملين في "دار الدواء" تتدحرج : الشركة تمنع العاملين من الدخول .. و مراد لا يرد كشف ملابسات سرقة قاصة حديدية تحوي ٢٠ الف دينار من محطة وقود.. والقبض على ٥ متورطين مصنع الدخان المزور.. اسئلة محددة تنتظر اجابة حكومية قبل اتهام الناس بـ "اغتيال الشخصية" إرادة ملكية بفض الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة هنطش يسأل الرزاز عن "شركة بترول العقبة".. ويطالب باعلان المبالغ التي تتقاضاها كناكرية لا يُجيب.. وملحس لـ الاردن24: لا علم لي بأي تسوية مع صاحب مصنع الدخان - وثيقة
عـاجـل :

الطويسي لـ الاردن24: فكرة السنة التحضيرية ستخضع للتقييم.. والتنافس بين الطلبة سيكون حسب فئاتهم

الاردن 24 -  
 
مالك عبيدات - قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور عادل الطويسي، إن السنة التحضيرية لتخصصي الطب وطب الأسنان وردت في الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، وكان يُفترض تطبيقها من العام الدراسي الماضي، إلا أن مجلس التعليم العالي ارتأى تأجيل ذلك للعام 2018 / 2019 لغاية اجراء الدراسة الكافية عليها وتحديد آثارها.

وأضاف الطويسي لـ الاردن24 إنه وخلال هذه الفترة الماضية شكّل المجلس لجنة من عمداء كليات الطب في الجامعات كاملة، وطلب من اللجنة دراسة وتقديم المقترحات الخاصة، حيث قدّمت اللجنة تقريرها وقام المجلس بدراسته واقرار التعليمات الجديدة بعد الأخذ بالمقترحات، مشيرا إلى أن اقرار السنة التحضيرية جاء لتحسين مدخلات الجامعات وتحديدا هذين التخصصين وتعزيز الانصاف في القبول الجامعي.

وأشار الطويسي إلى أن "تطبيق السنة التحضيرية في السنة الأولى سيخضع للتقييم، وإذا ما وجد مجلس التعليم العالي أن النتائج كانت ايجابية فسيجري تعميم الفكرة على التخصصات الأخرى، وإذا لم تكن كذلك فسيتمّ الغاؤها -كما نصّت عليه الاستراتيجية الوطنية- أي أن العملية ستكون خاضعة لتقييم شامل في السنة الأولى من تطبيقها".

ولفت الطويسي إلى أن المقترح الأولي كان يقتضي تطبيق هذه الفكرة على جميع كليات الطب في الجامعات، إلا أن مجلس التعليم العالي ارتأى عدم تطبيقه إلا على كليتين لدراسة آثاره وتطبيقه على الطلبة والجامعات.

وأكد الطويسي على أن الامتحان الذي سيجري في نهاية السنة التحضيرية سيراعي أسس القبول المختلفة، حيث سيجري التنافس بين المقبولين في السنة التحضيرية كلّ ضمن فئته "أي أن نسب الاستثناءات ستكون محفوظة".

وقال الطويسي إن المقبولين في السنة التحضيرية سيدفعون رسوم الكلية التي جرى قبولهم فيها (سواء الطب أو طب الأسنان).

وشدد الطويسي على أن تحديد مقدار الرسوم الجامعية هو صلاحية لمجالس الأمناء، إلا أن توافقا جرى بعدم توحيد الرسوم أو رفعها في هذين التخصصين للسنة القادمة.