آخر المستجدات
المجالي يطلب الكشف عن علاقة مصنع الدخان المزور مع مصنع مخدرات.. ويشير إلى تورط متنفذين العمل النيابية تطالب برفع الحد الادنى للأجور حتى 300 دينار، ومراد: لا قرار بدعوة اللجنة الثلاثية للانعقاد اصابة 41 أردنيا بالايدز خلال (2017 - 2018).. واعادة تسفير 107 وافدا مصابا التربية: انتهاء تصحيح ٦٥٪ من دفاتر التوجيهي.. والنتائج منتصف آب الاردن يدرس اعادة فتح معبر نصيب.. وقرار قريب منتظر الرزاز: لن نقبل التدخلات بقضية مصنع الدخان الحباشنة: حيدر الزبن سيسلم الرزاز قضايا فساد كبرى خلال 3 أيام صمت وضاح الحمود .. فتكلم الاسرائيلي كوهين طهبوب تدعو كل من يمتلك اي معلومات موثقة حول الفساد أن يسلمها قرار قضائي قطعي باخلاء حي جناعة من ساكنيه نقيب المهندسين: نحترم القضاء الاردني وندعو لتمييز القرار لآثاره السلبية نواب قانونيون: قضية مصنع الدخان المزور ليست جمركية.. والاصل احالتها الى أمن الدولة سمير مراد: لن نأخذ من مخزون ديوان الخدمة للتشغيل في قطر..واطلاق مرتقب لمنصة التقديم وزير الصناعة لـ الاردن٢٤: المملكة تمر بظروف استثنائية.. وندرس كافة الملفات قضية العاملين في "دار الدواء" تتدحرج : الشركة تمنع العاملين من الدخول .. و مراد لا يرد كشف ملابسات سرقة قاصة حديدية تحوي ٢٠ الف دينار من محطة وقود.. والقبض على ٥ متورطين مصنع الدخان المزور.. اسئلة محددة تنتظر اجابة حكومية قبل اتهام الناس بـ "اغتيال الشخصية" إرادة ملكية بفض الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة هنطش يسأل الرزاز عن "شركة بترول العقبة".. ويطالب باعلان المبالغ التي تتقاضاها كناكرية لا يُجيب.. وملحس لـ الاردن24: لا علم لي بأي تسوية مع صاحب مصنع الدخان - وثيقة
عـاجـل :

"العب بالمقصقص تييجي الطيار"

د. ايوب ابو دية
تسعى بريطانيا من خلال الشركات التي تقوم بالبحث والتطوير وخاصة شركتي ويستنغهاوس ورويلز رويز العريقتين أن تواكب آخر التطورات في العالم بشأن الصناعة النووية لدعم الاقتصاد البريطاني واستمرار نفوذه في العالم. إذ يتحدث التقرير في صفحة 61 إن هناك أسبابا كثيرة ومخاطر تواجه الصناعة البريطانية في هذا المجال ولذلك يستدعي الأمر تدخل الحكومة البريطانية مباشرة. ولذلك يوصي التقرير أن تقود هذا التطوير المختبرات النووية الوطنية (NNL) في بريطانيا مع الشركات الأخرى للمحافظة على قدرة بريطانيا النووية على التصنيع وأيضاً للمحافظة على مستوى كفاءة خبراء الطاقة النووية والصناعة النووية اللذين ناهز عددهم 60 – 70 ألف شخص بحيث يتم رفدهم بمعلومات جديدة وخبرات جديدة وتمكينهم للدخول في المنافسة على صعيد عالمي.
ويعترف التقرير أن هناك مشكلات هندسية واقتصادية تشغل بال المستثمرين وتشكل عوائق أمام موافقتهم على الانخراط في هكذا مشروع، وبخاصة لأنه لتاريخه فإن المفاعلات النووية الصغيرة "SMRs" ما زالت تكنولوجيا غير مثبتة كما جاء بوضوح تحت عنوان "النضوج التكنولوجي" في صفحة 63. وقد وضع التقرير في صفحة 64 درجات لهذا النضوج على سلم الترتيب من 1 – 10، حيث تعتبر رقم 10 التكنولوجيا ناضجة. وهكذا فإن تقديرات الخبراء لنضوج تكنولوجيا المفاعلات النووية الصغيرة تتراوح من 3 – 7، وهذا التقييم يؤثر على الحسابات الاقتصادية لتكلفة الكهرباء الناتجة من هذه المفاعلات مقارنة بالمفاعلات الكبيرة؛ ولذلك ينتهي التقرير بصفحة 64 إلى تلخيص الوضع بأن السوق غير ناضج بعد للاستثمارات واتخاذ المخاطر واستعادة رأس المال المستثمر في الوقت المحدد بناءً على المعطيات الأخيرة.
وصدر تقرير أخر بتاريخ 21/7/2016 يدرس فيه تكنولوجيا المفاعلات الصغيرة والتقييم الاقتصادي لها ويظهر مدى اهتمام بريطانيا الكبير في أن يكون لها دور في إنجاز نسبة كبيرة من التصميم والتصنيع لهذه المفاعلات لترويجها في بريطانيا وحول العالم. وقد جاء في صفحة 116 من التقرير الذي نشرته شركة أتكنز الشهيرة أن العديد من تصاميم هذه المفاعلات لم ينته وكذلك العمل على دراسة تقييمها الاقتصادي بحيث يمكن مقارنتها بمفاعلات أخرى؛ وينتهي التقرير في صفحة 121 للقول أن الاستثمار الطويل الأمد في هذه المفاعلات كان يمكن أن يكون أفضل إذا تم تصميم مفاعلات أكثر بساطة وأماناً في المستقبل.
وقد أعلنت شركة ويستنغهاوس مؤخرا أنها انسحبت من تطوير المفاعلات النووية الصغيرة في الولايات المتحدة الأمريكية وأنها تنوي الانسحاب أيضاً من تطويرها في بريطانيا، إذ بدأت تفقد الاهتمام لأسباب لها علاقة بدرجة امان هذه التكنولوجيا والتكلفة المرتفعة.
ختاماً نستطيع القول إن اللجوء إلى المفاعلات النووية الصغيرة ربما يكون حجة لاستمرار استنزاف الخزينة ولجعل المشروع يبدو أكثر واقعية وإمكاناً ولخفض درجة مخاوف الأردنيين من تبعات هكذا مشاريع على الاقتصاد والصحة والمياه والأمان. وكما يقول المثل: 
"العب بالمقصقص تييجي الطيار".