آخر المستجدات
الخارجية تؤكد: لا اصابات بين الاردنيين بـ زلزال استراليا الداوود: وزارة النقل تفتقد للرؤية.. والازمة الخليجية عمقت خسائر الشاحنات إحالة في موظف إحدى كليات جامعة البلقاء للنيابة العامة الملك لسامي الجميل: الأردن يقف مع وحدة لبنان واسقراره عمّان: القبض على 4 متورطين بإطلاق نار داخل "كوفي شوب" الفاخوري: مشاريع برنامج "إرادة" توفر 26 ألف فرصة عمل مبادرة الوقف التعليمي.. نهج أصيل يحييه الرزاز الزراعة تحصر استيراد البطاطا بأربعة أشخاص.. وأبو حماد: القرار رفع الأسعار القبض على 5 اشخاص تسببوا بوفاة مواطن اثناء ملاحقته "نشالين" مواطنون: الفاليت غير المرخص يجبرنا على دفع دينارين.. والامانة تدعو لتقديم الشكاوى النائب ديمة طهبوب تكتب: مهما منع المانعون احالة خمسة اشخاص بينهم حدثان للقضاء اثر اعتدائهم على معلمين عبدالدايم: شركات المحروقات الكبرى تتغول على القطاع بالتوسع في فتح المحطات.. والتصعيد خيارنا جامعة حكومية تبتعث نجل مسؤول فيها للحصول على شهادة الدكتوراة بعد "تفصيل الاعلان" المحكمة الاتحادية العليا في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء كردستان التربية: نعمل على تعديل اسس اختيار مديري المدارس والمساعدين أصحاب وسائقو "التكسي الاصفر" يبدأون إضرابا عن العمل تجار يترقبون تمديد قرار الشطب والاستبدال للهايبرد وزير الخارجية: تقديم الخدمات للمواطن واجب واولوية قصوى مجلس الوزراء يقر مشروع قانون الموازنة العامة لسنة 2018 متضمنة تخفيض الاعفاءات الضريبية

المومني : اكثر من ألف شخصية قيادية ستشارك في "دافوس"

الاردن 24 -  

قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ان احتضان الأردن للمنتدى الاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في نسخته التاسعة منذ عام 2003 أمر مهم للحديث عن الفرص الكامنة في الاقتصاد والقضايا التي تهم الاردن والمنطقة ولتبادل الخبرات مع الوفود المشاركة.

وأضاف انه سيشارك في المنتدى اكثر من ألف شخصية قيادية عالمية تمثل مختلف المجالات وسيعُقدُ على هامشه جلسات ولقاءات مرتبطة بعناوين محددة للمنتدى وتوقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم تخدم وتعزز قيمة الاقتصاد الاردني ولمختلف قطاعاته.

جاء ذلك خلال اللقاء الدوري للوزير المومني مع برنامج أخبار وحوار الذي يبثه التلفزيون الاردني وعلى اثير الاذاعة الاردنية ومنصات التواصل الاجتماعي لهما صباح كل يوم خميس ويتناول عددا من القضايا الراهنة وللرد على اسئلة المواطنين من خلال نافذة اسال الحكومة، بحسب ما نقلت صفحة رئاسة الوزراء على موقع "فيسبوك".

وتعليقا على سؤال للبرنامج لموضوع انعقاد المؤتمر العالمي لسياحة المغامرات الذي رعاه مندوبا عن جلالة الملك، رئيس الوزراء اول امس في منطقة البحر الميت بيّن المومني ان هذا النوع من السياحة يشهد اهتماما عالميا منوها ً الى ان اعداد السيّاح القادمين قد زاد منذ بداية العام بنسبة 14% الأمر الذي يجعل الاردن مؤهلا لأن يكون من افضل دول العالم في السياحة نظرا ً للخصائص التي يتمتع بها من حيث عامل الاستقرار ووجود المواقع التي تعود لمختلف الحضارات التاريخية بالاضافة الى المواقع الدينية المقدسة.

وردا على سؤال لموضوع زيارة وفد فني عراقي الى الاردن لرسم المعالم الاولية لانبوب النفط العراقي الاردني (البصرة – العقبة) اوضح المومني ان الوفد اجتمع امس مع وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور ابراهيم سيف ومن المتوقع عقد لقاء ايضا اليوم يشارك فيه وزير النفط العراقي الذي يرافق الرئيس العراقي الذي يصل الاردن اليوم في زيارة رسمية يلتقي خلالها جلالة الملك، مضيفا ان التفاصيل المتعلقة بموضوع النقاشات حول الموضوع قطعت شوطا كبيرا وتقترب من مرحلة التنفيذ منوها الى ان العوائد ستعود بالنفع على تحسين انسياب قطاع الطاقة بين كلا البلدين الشقيقين.

وفي الإطار أوضح المومني انه لا يمكن الحديث عن تحديد وقت زمني دقيق لاعادة افتتاح معبر طريبيل لارتباطه بأهمية عامل تأمين طريقه ومرحلة ما بعد الافتتاح والذي تعكف الشركات المعنية حاليا على تنفيذ الخطوات اللازمة لأجل تأمينه مشيرا الى انه وبمجرد الانتهاء من هذه الاجرءات سيتم الحديث بدقة عن الفترة الزمنية لاعادة افتتاحه.

وبشأن قرارات مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها يوم الاحد الماضي التي تتعلق بنقابة المعلمين، اكد المومني حرص الحكومة على تقديم المساعدة للنقابة في أي شيء تستطيع فعله لتحسين الواقع الوظيفي والمعيشي للمعلم الذي يضطلع بمهام نبيلة مشيرا الى ان هذه القرارات وعملا ً بالمسار الدستوري تم تحويلها الى ديوان التشريع والرأي والى اللجنة الاقتصادية المختصة للنظر فيها واعادتها الى مجلس الوزراء لاتخاذ القرار المناسب الذي يخدم المعلم.

وحول افتتاح فعاليات عمان عاصمة الثقافة الاسلامية للعام 2017 الذي رعاه مندوبا عن الملك، رئيس الوزراء امس في المركز الثقافي الملكي، قال الوزير المومني ان اختيار عمان جاء تجسيدا للمكانة التي يحظى بها الاردن كمنوذج للاسلام الوسطي المعتدل ولما يزخر به من ارث وتنوع حضاري واسلامي مشيرا الى ان العام الجاري سيشهد نشاطات وفعاليات ومناسبات مختلفة تركز وتخدم هذا الشأن.