آخر المستجدات
اعتماد نسبة مئوية على كشف العلامات واشتراط تحقيق 50% من مجموع علامات كل مادة وفاة شخصين وإصابة آخرين بتصادم تريلا وصهريج في الطفيلة جديد موسى حجازين والزعبي.. اغنية "الملقي نفض جيوب الكل" - فيديو الرزاز: العنف أصبح ظاهرة مجتمعية في الاردن .. والوزارة تتعامل مع أي حالة اعتداء على حدة الخصاونة يهاجم الوطني لحقوق الإنسان: قدم خلاصات مغلوطة.. ويبدو أن بريزات غير مطلع! القضاء العراقي يأمر بإلقاء القبض على نائب رئيس إقليم كردستان الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية "بداية عمان" تقرر تصفية شركة الصقر الملكي للطيران اجباريا تنقلات بين ضباط الجمارك - اسماء الاعدام لـ"محامٍ " قتل شخصاً اشتبه بعلاقته في زوجته الطراونة: اشتراط حصول طالب التوجيهي على 40% من علامة المبحث لاعتباره ناجحا ارتفاع اعداد الموقوفين الاداريين خلال عام 2016.. و 104 اشخاص اوقوفوا بسبب ارائهم "الجنايات" تقضي بإعدام محامٍ بتهمة القتل العمد القبض على عصابة متخصصة في ابتزاز العمال الوافدين بالزرقاء البوتاس العربية توضح توجه البوتاس الكندية لبيع حصتها في الشركة شرطة الرمثا تضبط المطلوب الثالث الهارب من نظارة محكمة البداية المومني: آلية إعادة توجيه دعم الخبز قيد الدراسة.. وسنعوّض الأسر حسب عدد افرادها تجار الالبسة يطالبون بمؤتمر اقتصادي وطني.. وعلان ل الاردن 24: نعيش حالة تيه وتخبط الأمانة تعلن عن إغلاق جزئي لشوارع في عمان الخدمة المدنية: «معدل البلديات» لن يطبّق بأثر رجعي

بتقديم من المخرج الإيطالي عاهد عبابنة اللجنة الوطنية للشباب تدعم ورشة مسرحية بعنوان "توظيف الفلكور في المسرح العُماني"

الاردن 24 -  
بدعم من اللجنة الوطنية للشباب إنطلاقة يوم الثلاثاء ورشة تكوينية في توظيف الفلكلور في المسرح العُماني، وهي من إعداد وتنظيم مسرح هواة الخشبة تتطرق الورشة إلى الحركة جسد الممثل، والخيال وتخيل، واستلهام وستحضار الموروث الشعبي، وكيفية توظيفيه من طقوس الفلكلورية إلى لغة المسرحية معاصرة. يقوم على تقديم الورشة الدكتور المخرج عبد الكريم جواد من سلطنة عُمان والمخرج الأستاذ عاهد عبابنة من إيطاليا.

وإشاد المخرج الأستاذ خليفة الحراصي رئيس فرقة مسرح هواة الخشبة عن المنهجية والمسار الذي نتبعه في فرقتنا هو تقديم ماهو مميز وجديد ويهدف، بالإضافة إلى الحراك المسرحي والثقافي في السلطنة عُمان، فأهمية هذه الورشة تكمل بتوظيف الموروث الشعبي في المسرح فهو إثراء لحركة المسرح العُماني بشكل خاص، من خلال أستعراض للمراحل التي قطعتها العلاقة بين المسرح والتراث الشعبي.

وحدثنا الحراصي عن أهمية الأهداف التي تصب بإقامة هذا النشاط فهي فرصة لإلتقاء المسرحين العُمانيين وخلق مناخ لتبادل الخبرات المسرحية، والتعرف إلى واقع الموروث الشعبي وإلى جوانبه الموسيقية والإيقاعية، وكيفية توظيفها كلغة مسرحية معاصرة.

كما أكد الحراصي على المجهود الذي قدمته اللجنة الوطنية للشباب من اهتمام في المادة المطروحة في الورشة، وما تحمله من أهداف تصب في خدمة الشباب والحراك الثقافي والفني بالسلطنة.