آخر المستجدات
حزمة قوانين من بينها "الإدارة المحلية" إلى النواب قريبا سلامة لـ الاردن24: دمج سلطة المياه مع الوزارة قيد الدراسة المصري لـ الاردن 24 : سوق العقار ليس مرتبطا بنظام الأبنية المقاومة تقصف الغلاف وجنوب "تل أبيب" بعشرات الصواريخ القضاة يكتب عن: قوانين التقاعد والمعايير المزدوجة مصدر لـ الاردن24: لا تمديد لفترة تصويب أوضاع العمالة الوافدة.. وحملات مكثفة بعد انتهائها رفع أجور النقل وفق التطبيقات الذكية بنسبة 30% عن التكسي الأصفر.. ووقف ترخيص شركات جديدة تدافع بين الأمن وعائدين من السودان أمام التعليم العالي.. ورفض استقبال شكوى احدى المشاركات تواصل اعتصام المعطلين عن العمل أمام الديوان الملكي وسط تهميش رسمي توق: بدء تقديم طلبات البعثات والمنح الجامعية قبل نهاية الشهر.. واعادة تشكيل لجنة معادلة الشهادات ديوان الخدمة المدنية يعلن آخر موعد لاستلام طلبات التوظيف السفير الليبي يتعهد لأصحاب المنشآت السياحية بتسديد مستحقاتهم المالية الصفدي: تلقينا طلبات أمريكية لتسليم أحلام التميمي.. ونؤكد التزامنا بالقانون الذي يمنع ذلك الصفدي: الأردن سيحترم الملكيات الخاصة في الباقورة.. والدخول إليها من خلال المعابر الرسمية فقط الملك وولي العهد في الباقورة - صور عبدالكريم الخصاونة مفتيا عاما للمملكة وعبدالحافظ الربطة قاضيا للقضاة الأردن يرفض طلب إسرائيل الاحتفال بذكرى معاهدة السلام مجلس الوزراء يوافق على تمويل مشروع "الاسوارة الالكترونية" المومني: المملكة تشهد حالة عدم استقرار جوي وهطولات مطرية الاربعاء المعلمين تطالب برفع الحدّ الأدنى للأجور لانصاف معلمي القطاع الخاص
عـاجـل :

بيان شديد اللهجة من الشراكة والانقاذ حول مؤتمر البحرين: يستهدفون رأس الأردن في الأساس

الاردن 24 -  
أعرب حزب الشراكة والانقاذ عن صدمته من القرار الحكومي الأخير بالمشاركة في ورشة العمل الاقتصادية في البحرين، خاصة وأن القرار جاء بعد يوم واحد من المسيرات الجماهيرية التي مثلت مختلف أطياف الشعب الأردني وجابت شوارع رئيسة في العاصمة عمان مطالبة بعدم المشاركة في مؤتمر البحرين المشبوه، وذلك لكون المؤتمر مقدمة لتصفية القضية الفلسطينية عبر ما يسمى بصفقة القرن.

وقال الحزب في تصريح صحفي، الأحد، إنه "حاول خلال الفترة السابقة أن يمني النفس بموقف حكومي مستقل يرتقي إلى مستوى التهديدات التي تمثلها المخططات الصهيوأميركية في المنطقة، والتي تستهدف رأس الأردن في الأساس، مقابل وعود اقتصادية كاذبة، سبق تجربتها في معاهدة وادي عربة المشؤومة، إلا أن الحكومة تثبت في كل مرة أنها تسير بعكس الإرادة الشعبية، وتتعمد اتخاذ القرارات المؤلمة في التوقيت السيء، لتؤكد أنها غير معنية بتوجهات الشعب الأردني، وبالتالي تنحاز إلى مصالح فئة ضيقة تحتكر القرار السياسي، على حساب مصالح الوطن العليا".

وأكد حزب الشركة والانقاذ على "أن هذا الوطن حرام أرضه وشعبه ومستقبل أجياله، وأن خيارات الحكومة لا تمثلنا، وفيها تفريط واضح لصالح تمرير الصفقة المشؤومة لتصفية القضية الفلسطينية على حساب الأردن، وأن هذا الحمى الأردني لن يكون وطنا بديلا، ولن نقبل التفريط بحق العودة للاجئين ولا توطينهم تحت أي ذريعة كانت، وأن دولة الكيان المسخ لن تكون في يوم من الأيام واحدة من الدول الطبيعية في المنطقة".

ودان الحزب بأشد العبارات القرار الحكومي بالمشاركة في ورشة البحرين، داعيا جميع القوى الحية لأن تتكاتف معا لإفشال المؤامرة التي تقودها الإدارة الأميركية الحالية، بتوجهاتها اليمينية المتطرفة.

وتاليا نصّ التصريح:

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي صادر عن حزب الشراكة والإنقاذ

حول قرار الحكومة المشاركة في ورشة البحرين
 

يعرب حزب الشراكة والانقاذ عن صدمته من القرار الحكومي الأخير بالمشاركة في ورشة العمل الاقتصادية في البحرين، وخصوصا أن القرار جاء بعد يوم واحد من المسيرات الجماهيرية التي مثلت مختلف أطياف الشعب الأردني، والتي أجمعت على رفضها المشاركة في ورشة البحرين المشبوهة، لأنها تمثل مقدمة لتصفية القضية الفلسطينية عبر ما يسمى بصفقة القرن.

لقد حاولنا خلال الفترة السابقة أن نمني أنفسنا بموقف حكومي مستقل، يرتقي إلى مستوى التهديدات التي تمثلها المخططات الصهيوأميركية في المنطقة، والتي تستهدف رأس الأردن في الأساس، مقابل وعود اقتصادية كاذبة، سبق تجربتها في معاهدة وادي عربة المشؤومة، إلا أن الحكومة تثبت في كل مرة أنها تسير بعكس الإرادة الشعبية، وتتعمد اتخاذ القرارات المؤلمة في التوقيت السيء، لتؤكد أنها غير معنية بتوجهات الشعب الأردني، وبالتالي تنحاز إلى مصالح فئة ضيقة تحتكر القرار السياسي، على حساب مصالح الوطن العليا.

إننا في حزب الشركة والانقاذ نؤكد لشعبنا الأردني الأبي أن هذا الوطن حرام: أرضه وشعبه ومستقبل أجياله، وأن خيارات الحكومة لا تمثلنا، وفيها تفريط واضح لصالح تمرير الصفقة المشؤومة لتصفية القضية الفلسطينية على حساب الأردن، ونؤكد على أن هذا الحمى الأردني لن يكون وطنا بديلا، ولن نقبل التفريط بحق العودة للاجئين ولا توطينهم تحت أي ذريعة كانت، وأن دولة الكيان المسخ لن تكون في يوم من الأيام واحدة من الدول الطبيعية في المنطقة.

وختاما فإننا ندين بأشد العبارات القرار الحكومي بالمشاركة في ورشة البحرين، والذي خذل طموحات الشعب الأردني، ونأمل من جميع القوى الحية التي تعي حقيقة ما يجري حولنا، أن تتكاتف معا لإفشال المؤامرة التي تقودها الإدارة الأميركية الحالية، بتوجهاتها اليمينية المتطرفة.

المكتب الاعلامي
حزب الشراكة والإنقاذ
23/6/2019م