آخر المستجدات
منح 3 شركات نقل وفق التطبيقات الذكية موافقة مبدئية.. والنقل تدرس قدرة السوق على استيعاب شركات جديدة تكليفات لرؤساء أقسام وتعيينات لأطباء وصيادلة وإداريين في الصحة - أسماء القبض على الشخص الذي قام بسلب فرع احد البنوك امس ويعيد معظم المبلغ المسلوب ايران تواصل احتجاز ثلاثة أردنيين.. والخارجية لـ الاردن24: محامي السفارة يتابع الاجراءات القضائية بعد استئناف ضخه من مصر.. هل يحتاج الأردن الغاز الإسرائيلي؟ ارتفاع الدين العام لـ 6ر28 مليار دينار النواب يقرّ الجرائم المشمولة بالعفو العام.. ويرفض شمول جرائم الشيك المقترنة بالادعاء بالحق الشخصي وقضايا دعم المقاومة - تفاصيل المعشر لـ النائب الدميسي: لا تعود ابناءك على السلاحف تجار وصناعيون ومسؤولون.. يؤيديون العفو العام ما دام لا يأتي على مصالحهم! العتايقة يطالب بشمول الجندي معارك ابو تايه بالعفو العام الحكومة: ابلغنا منظمة الطيران الدولي اعتراضنا الشديد على مطار تمناع.. ونحتفظ بحقّ حماية مصالحنا العموش لـ الاردن24: خزينة الدولة ستتحمل كلف زيادة مسرب على الصحراوي.. والجسور أولويتنا وزارة التربية تردّ على ذبحتونا.. وتستهجن الاتهامات الموجهة لها موظفون في وزارة الاتصالات يضربون عن العمل احتجاجا على الغاء مكافآت.. والغرايبة لا يجيب - صور عاطف الطراونة يطالب بسرعة البتّ في قضية مصنع الدخان الشحاحدة ل الاردن٢٤: ندرس توسيع مظلة صندوق المخاطر الزراعية المعشر لـ الاردن24: (15) مليون الأثر المالي لقرار خفض ضريبة المبيعات.. وندرس خفضها على الألبان الصايغ لـ الاردن24: تلقينا آلاف الطلبات لتملك الغزيين مساكن.. ونخضعها للتدقيق الامني العقاد لـ الاردن24: الحكومة خفضت الضريبة على (5) سلع.. وباقي المواد لا نستوردها! النقل: استجبنا لتسعة من أصل عشرة مطالب للتاكسي الأصفر
عـاجـل :

بينها الجوزاء والأسد.. أبراج يعشق أصحابها النّكد وافتعال المشاكل

الاردن 24 -  

يصعب التعامل مع هذه فئة معينّة من الناس تعيشفي حلقات درامية مأساوية، وتتعامل مع الحياة وكأنها معركة، كما تعتقد أنّ العذاب خُلق من أجله. دائمًا ما يتقمّصون دور الضحية، ولا يكترثون للنصائح، أو يستمعون لمن يهون عليهم مصائبهم.

ولعلّ الأبراج التي ينتمي إليها أصحاب تلك الشخصيات، توضِّح وتكشف جوانب أكثر في طريقة تفكيرهم، وتعاملهم مع مجمل الأمور، وفق مجلة "بولد سكاي" الهندية.

الحمل

لا يدّخر جهدًا في التعارك والتشاجر، ولا يترك فرصة، إلا واغتنمها لافتعال المشاكل والصراعات، بغض النظر عن الدوافع والأسباب، ولن يتنازل عن العيش في الجو المشحون، لتكتمل حلقات المسلسل الدرامي وينسدل الستار. يُنصحبعدم الوقوف في طريقه، فهو كالقطار سيدهسك في طريقه من دون رحمة، أو شفقة.

الجوزاء

لا يجرؤ على إثارة المشكلة بشكل مباشر، ويثيرها من وراء الجدران. يُشعل الشرارة، ويتركها للرياح تزيد من لهيبها. ثرثار جدًا، لدرجة تجعله لا يعلم ما يتفوّه به وتساعده شخصيته المزدوجة على إثارة البلبلة والتنصّل منها في الوقت ذاته.

السرطان

شخصية متقلبة المزاج، كأمواج البحر الثائرة، تملك الصفة وعكسها، فلا تعرف إذا كان رقيق القلب، أم متحجّر المشاعر! فقد يحيطك بذراعه ليعانقك، ويحمل في الذراع الآخر الخنجر المسموم، ليطعنك به في ظهرك.

الأسد

هو نجم الحياة بلا منازع، يعيش أحداث الدراما بكل تفاصيلها، فقد تمحوَر الكون من أجله، وليس هناك من يستحق الاهتمام سواه. يفرط في ردّ الفعل بشكل مبالغ فيه، لدرجة تجعلك تشكّ في قواه العقلية، ولا تدري إذا كان بحاجة للعطف، أم أنه كابوس، وعليك التخلّص منه.

(فوشيا)