آخر المستجدات
حوادث مواقع العمل.. درهم وقاية خير من قنطار علاج أمر الدفاع رقم (6).. مبرر التوحش الطبقي! بانتظار العام الدراسي.. هل تكرر المدارس الخاصة استغلالها للمعلمين وأولياء الأمور؟ نقل د.أحمد عويدي العبادي إلى المستشفى إثر وعكة صحية شركات الكهرباء.. جناة ما قبل وما بعد الكورونا!! التربية تعلن اجراءات ومواعيد امتحانات التعليم الاضافي - تفاصيل لليوم الثاني على التوالي.. لا اصابات جديدة بفيروس كورونا وتسجيل (5) حالات شفاء الصحة العالمية تراجع "استجابتها لكورونا".. وتصدر تحذيرا الاتحاد الأوروبي يدرس الرد في حال نفذت إسرائيل الضم التعليم العالي توضح بخصوص طلبة الطب الأردنيين في الجزائر عربيات لـ الاردن24: لن يُسمح للقادمين من أجل السياحة العلاجية بادخال مركباتهم إلى الأردن قلق في الفحيص بعد لجوء لافارج إلى الإعسار: التفاف على تفاهمات البلدية والشركة حول مستقبل الأراضي العمل: مصنع الزمالية مغلق ولن يعود للعمل إلا بعد ظهور نتائج التحقق العجارمة ينفي حديثه عن اتخاذ قرار ببدء العام الدراسي في 10 آب.. ويوضح المراكز الصحية في إربد.. تدني جودة الخدمة يضرّ بالمنتفعين عائلات سائقي خطوط خارجية يعيشون أوضاعا اقتصادية كارثية.. ومطالبات بحلّ مشكلتهم الضمان تسمح للعاملين في قطاع التعليم الخاص الاستفادة من برنامج مساند (2) أردنيون في الخليج يناشدون بتسهيل اجراءات عودتهم بعد انتهاء عقودهم المعونة الوطنية بانتظار قرار الحكومة حول دعم الخبز التربية لـ الاردن24: ضبطنا 58 مخالفة في التوجيهي.. والعقوبات مختلفة

تجمع مزارعي الأردن يوجه انتقادات لاذعة لوزير العمل: يبدو أن أحدا لم يلتقط رسالة الملك

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - حذّر رئيس تجمع مزارعي الأردن، المهندس ابراهيم الشريف، من تراجع التصدير للخارج وتدني الانتاج الزراعي ورفع أجور العمالة في حال مغادرة العمالة الوافدة للمملكة.

وقال الشريف لـ الاردن24 إن وزارة العمل تحاول اغراء العمالة الوافدة وخاصة المصرية بالمغادرة دون توفير البديل المحلي، مشيرا إلى أن ممارسات الوزارة غير مقبولة وسيكون لها تأثير سلبي على أرض الواقع.

وأضاف إن وزير العمل نضال البطاينة يتخذ قرارات دون العودة للقطاع الزراعي أو الجهات المعنية، لافتا إلى أنهم طلبوا عقد لقاءات معه لمناقشة هذه القرارات عدة مرات، دون تلقّي أي اجابة.

وأكد أن انعكاسات القرارات السلبية سيكون مباشرا على المواطنين وعلى التصدير وسيتأثر بها الجميع، مشيرا إلى أن رسالة الملك عبدالله الثاني كانت واضحة أثناء جائحة كورونا بالمحافظة على القطاع الزراعي، لكن يبدو أن أحدا لم يلتقطها.

ولفت إلى أن الاغراءات التي تقدمها الوزارة لمغادرة العمالة الوافدة غير مقبولة، سيما وأن البديل غير متوفر من العمالة المحلية، متسائلا عن خلفيات تلك القرارات التي يتم اتخاذها دون الرجوع لأي جهة متضررة بالقطاعات المختلفة وعلى رأسها القطاع الزراعي.

ومن جانبها، قالت الناطق الرسمي في وزارة العمل غيداء العواملة إن عدد التصاريح المسجلة لدى وزارة العمل تحت مسمى عامل زراعي بلغت نحو 72 ألف و521 تصريحا.

وبينت العواملة لـ الاردن24 إن عدد المسجلين من عمال الزراعة للمغادرة عبر المنصة التي اطلقتها الوزارة من بلغ 987 عاملا منهم 976 عاملا مصريا.

كما أرسلت الصورة المبينة أسفل المساحة الاعلانية.. 

 
Developed By : VERTEX Technologies