آخر المستجدات
تسجيل 13 إصابة جديدة بكورونا ليرتفع الإجمالي 323 في الأردن العضايلة ينفي استثناء الصحفيين من تصاريح التنقل شفاء 4 حالات من فيروس كورونا بمستشفى الملك المؤسس ضبط مشغل كمامات غير قانوني في الزرقاء هنري كيسنجر: فيروس كورونا سيغير النظام العالمي للأبد وفاة نزيل بمركز إصلاح وتأهيل الكرك عمال الكهرباء يتبرعون بخمسة آلاف دينار مدعوون لمراجعة مستشفى الأميرة رحمة للتأكد من عدم إصابتهم بالكورونا_ أسماء بانتظار نتائج الفحوصات.. توقعات بأربعة إصابات جديدة بالكورونا في إربد ارشيدات للأردن24: قانون الدفاع لا يجيز تعطيل الدستور وحل البرلمان توصيات لمواجهة الكورونا وما بعدها خبراء: الاقتصاد الاردني ما بعد كورونا يحتاج خطة طوارئ واستجابة من البنوك هل يظل فيروس كورونا في جسم المصاب لسنوات؟ خطة لمساعدة القطاع الخاص قيد دراسة الضمان الاجتماعي النعيمي للأردن24: لا إسقاط للعام الدراسي وموعد الامتحانات الإلكترونية سيعلن لاحقا جابر: مستعدون للأسوأ بخمسة آلاف سرير عزل وأماكن تتسع لثلاثين ألف حالة تسجيل حالة جديدة لأحد المخالطين في إربد وفحص 98 مخالطا لطبيب الرمثا إنهاء أزمة الأردنيين العالقين في المطارات القطاعات المسموح لها بالحركة خلال حظر التجول محمد قطيشات يكتب: الأصل أن يخدم الدستور الدولة، لا أن تقوم الدولة بخدمة الدستور

حادث حافلة الجامعة الهاشمية يثير سيلا من المطالبات.. ومصدر يكشف السبب

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - أثارت حادثة انقلاب حافلة نقل طلبة الجامعة الهاشمية وما نتج عنها من وفاة الطالبة في السنة الرابعة تخصص لغة انجليزية، قمر الجعبة، سيلا من الاسئلة حول ممارسات سائقي الحافلات وتعاملهم مع الشارع، ودور الأجهزة الرسمية في ضبط تجاوزات السائقين، وخاصة الحافلات الكبيرة.

وبحسب مصادر أمنية وطلابية، فإن تقرير التحقيق المروري أشار إلى أن سبب الحادث تلخّص بعدم اعطاء الأولوية ومخالفة قواعد المرور من قبل حافلة نقل طلبة جامعة خاصة أخرى، بشكل دفع سائق حافلة الهاشمية لمحاولة تفاديه، ما أدى إلى انقلاب حافلة طلبة الجامعة الهاشمية ووفاة الطالبة.

ودعا الطلبة الجامعة والحكومة للعمل على حلّ مشكلة الحافلات التي عانوا منها منذ عدة سنوات.

وطالب مواطنون بعد هذا الحادث المفجع الذي راح ضحيته طالبة في مقتبل العمر الحكومة بتكثيف رقابتها على الحافلات التي تقل الطلبة والمواطنين، وتشديد القيود على مسيرها والعاملين عليها.

وتؤشر الحادثة على ضرورة اعادة النظر بمشكلة النقل الجامعي بحيث يراعي كافة شروط السلامة العامة حتى لا يصبح الطلبة ضحايا الحوادث المرورية اثناء التنقل من محافظة إلى أخرى لتلقي التعليم، وتوفير عدد كافٍ من الحافلات يستوعب الطلبة دون حاجة لتحميل أعداد اضافية، وتغليظ العقوبات على مرتكبي المخالفات.

ونتساءل هنا، هل تقوم الجهات المختصة ممثلة بوزارة النقل وهيئة تنظيم قطاع النقل البري وادارة السير المركزية ودائرة ترخيص المركبات بالكشف على تلك الحافلات ومعرفة مدى مطابقتها لشروط السلامة العامة وهل يتم تحديثها أيضا.

الاردن24 حاولت من جانبها التواصل مع مدير هيئة تنظيم قطاع النقل البري، المهندس صلاح اللوزي، إلا أنه لم يُجب على الاتصالات المتكررة.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies