آخر المستجدات
ازمة مدرسة الثقة: الوزارة تبرر.. والصغير تقول إن السبب مرتبط بمشاركتها في اعتصامات سفارة الاحتلال نقابة المحامين تبدأ بتوجيه انذارات عدلية لحكومة الرزاز حول اراضي الباقورة والغمر اعتبارا من الاربعاء القنصل السعودي في إسطنبول محمد العتيبي يغادر تركيا قبيل تفتيش منزله النقباء يطالب الرزاز بانهاء اتفاقية الباقورة والغمر.. ويوجه مذكرة للنواب بخصوص "الجرائم الالكترونية" بلاغ بمحاولة خطف ثلاثة فتيات في كفرسوم .. والامن يبحث عن المتهم الفايز: سنقدم مذكرة طرح الثقة بالوزير مثنى غرايبة الاحد اعتصام في الباقورة يستهجن الصمت الحكومي حيال اتفاقية "الباقورة والغمر" حراك نيابي لالزام الحكومة باتخاذ موقف من استعادة "الباقورة والغمر": مذكرة تطلب جلسة طارئة.. ورسالة الى الرزاز احالات الى التقاعد في التربية وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء نظام الخدمة المدنية الجديد يدخل حيز التنفيذ ويحدد آلية تقييم الموظفين - تفاصيل العاملون في البلديات يعلقون الاضراب 14 يوما اثر وساطة نيابية وتعهد من الطراونة مصادر الاردن24: العفو العام لا زال قيد دراسة اللجنة الفنية.. ولم يجر اقرار أي تفاصيل ابو حماد لـ الاردن24: لم نتلقّ أي طلب سوري لتوريد الخضار والفواكه العرموطي يمطر الرزاز باسئلة عن اراضي الجيش والخزينة.. واراضي ميناء العقبة - وثائق سلامة يكتب: النخب الغائبة.. الدولة تدفع الثمن ! وزارة الداخلية تمدد مهلة تصويب أوضاع اللاجئین السوریین في المناطق الحضرية المهندسون الزراعيون في امانة عمان يعتصمون أمام مبنى الادارة العامة - فيديو وصور التربية تلزم كافة معلمي التوجيهي بالتصحيح.. وتبحث زيادة أجورهم مدير عام قوات الدرك: الحملة مستمرة لالقاء القبض على كل المطلوبين الخطرين مقتل مطلوبين والقبض على 5 آخرين في مداهمة أمنية بالزرقاء
عـاجـل :

شيء يشبه "الآيفون" بين يدي فتاة عاشت قبل 157 سنة

الاردن 24 -  

هذه الفتاة التي نراها في لوحة رسمها فنان عاش مثلها في القرن التاسع عشر، تنظر في "شيء" بين يديها، شبيه بجهاز "آيفون" أكثر من أي شيء آخر، ولاحظها أحدهم، انبهر بما رأى، فأسرع إلى حساباته بمواقع التواصل، ونشر صورتها فيها، وبأسرع مما تبثه الوكالات انتشر خبرها.

اللوحة، وهي في متحف Die Pinakotheken بألمانيا، رسمها نمساوي، كان مختصاً على ما يبدو برسم الأشخاص على الطبيعة في مناطق ريفية الطراز، طبقاً لما لاحظته "العربية.نت" من الاطلاع على سيرته بموقع "ويكيبيديا" المعلوماتي، والمرفقة بصور عدة لأعماله الفنية، بينها اللوحة التي رسمها قبل 5 أعوام من وفاته، وهي أدناه إلى جانب ثانية رسمها في 1828 لنفسه، وكان عمره 35 تقريباً.

الفنان، ولوحته التي رسمها، وظنوه في القرن 21 أنه من المسافرين عبر الزمن

 

سمى لوحته التي انتشر خبرها Die Erwartete أو الشيء "المتوقع" أو المنتظر، إلا أنه لم يكن يتوقع بالتأكيد، أن يأتي بعد 157 سنة من رسمها، من يشطح به الخيال إلى درجة يتصور معها أن ما في اللوحة يشبه جهازاً بين يدي الفتاة، هو في تكنولوجيا القرن 21 بين الأكثر شهرة وإثارة.

ونجدها منهمكة ببث رسالة نصية

في لوحة الرسام Ferdinand Georg Waldmuller الراحل في 1865 بعمر 72 سنة، نرى بين يدي الفتاة ما يذكرنا سريعاً بجهاز iPhone نجدها منهمكة ببث رسالة منه عبر "الواتساب" ربما لمن لم تكن تعلم أنه ينتظرها خلف شجرة في اللوحة التي نجد خبراً عما توحيه بموقع Vice الأميركي، وتحدث أحدهم فيه لناشر صورتها في "تويتر" وهو @planet_pedro الذي ذكر ما نقلته "العربية.نت" عن اللوحة أعلاه، وما فيها بين يدي الفتاة، وهو شيء غامض، لم يفصح عنه الفنان، ولا هدفه من رسمها تنظر بما يبدو أنه كتاب صغير، أو ربما دفتر.

ووضع وردة بيد الفتى المنتظر خلف الشجرة، ليخبرنا أنها أفضل من ألف رسالة واتساب

 

إلا أن خيال ناشر اللوحة في حساباته بمواقع التواصل، قاده ليتصور أن راسمها قد يكون ممن "يسافرون عبر الزمن" واخترق في لحظة ما حواجزه المستحيلة، فوضع بين يدي الفتاة جهازاً لمحه حين حط برحلته "الزمكانية" في القرن الواحد والعشرين، ولما عاد إلى التاسع عشر بعد ثوان معدودات، وضع وردة بيد الفتى المنتظر خلف الشجرة عند المنحدر، ربما ليطالبنا بأن نقوى على التكنولوجيا ونصدها عن استعبادنا، لأن وردة تهديها لمن تحب، أفضل من ألف رسالة واتساب.