آخر المستجدات
المهندسون الزراعيون في امانة عمان يعلنون اضرابا عن الطعام بنس: كلمة أردوغان حول مقتل خاشقجي تتعارض مع تأكيدات النظام السعودي متحدثون لـ الاردن24: على المفاوض الاردني الحذر من الابتزاز الاسرائيلي.. والقانون الدولي في صف المملكة ابو عاقولة لـ الاردن24: فتح معبر درعا سيخفف الضغط على جابر.. والوضع لا يسمح بالعمل ليلا "سكاي نيوز" البريطانية: العثور على أجزاء من جثة خاشقجي بمنزل القنصل السعودي النواب يستكمل انتخاب لجانه الدائمة المهندسون العاملون في التربية يعلقون اضرابهم حتى نهاية الشهر القادم "المعلم النقابي" يرفض التمديد لمجلس نقابة المعلمين الحالي المياه تضبط اعتداءات جديدة في الرمثا والكفرين ومنجا - فيديو وصور اردوغان: لدينا ادلة على أن قتل جمال خاشقجي لم يكن وليد شجار.. وادعو الملك سلمان لتسليم المنفذين هميسات لـ الاردن24: لا نلغي أي طلب من ديوان الخدمة إلا بوصول المتقدم إلى 55 عاما ابو السكر يهاجم وزارة البلديات.. ويستهجن تشكيل لجان تحقيق وتسريب الكتب الحكومة: اتخذنا كافة الخطوات لابلاغ اسرائيل بقرار الباقورة والغمر وزير الخارجية السعودي: سنقبض على كل المسؤولين عن وفاة"خاشقجي الوزير العموش ل الاردن٢٤: صرف مستحقات العاملين على الصحراوي نهاية الشهر الحالي 14 اصابة بتصادم 4 مركبات وحافلة مدرسة في عمان رويترز: محادثة سكايب للقحطاني مع فريقه مسجلة وهي بحوزة #أردوغان العفو العام إلى مجلس الوزراء الأسبوع القادم ترامب : "لست راضيا" عما سمعته من السعوديين بشأن مقتل خاشقجي مسيرة في السلط تطالب بالافراج عن المعتقلين

طاهر المصري لـ الاردن24: هناك خذلان كبير للقضية الفلسطينية.. وعلى الاردن التنبه

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - دعا رئيس الوزراء الأسبق، طاهر المصري، الأردن إلى التنبّه من خطر ما تشهده الأراضي المحتلة من محاولات فرض أمر واقع جديد، وتغيير ديمغرافي في الداخل الفلسطيني، مشددا على ضرورة تقديم الدعم الكامل للفلسطينيين من أجل الصمود في وجه كلّ الاجراءات التي يتخذها الاحتلال الاسرائيلي على الأرض.

وقلل المصري من مخاوف استجابة الفلسطينيين للضغوطات الاسرائيلية من أجل اجبارهم على هجرة أراضيهم، لافتا إلى ما تشهده الأراضي المحتلة وقطاع غزة من مسيرات كبرى ومواجهات مع جيش الاحتلال وبوسائل بدائية "لكنها تُقلق الاحتلال".

وقال المصري لـ الاردن24 إن القضية الفلسطينية ستبقى القضية الأساسية في تاريخ العلاقات الدولية، وذلك لكونها تمثل قضية احتلال وظلم وتشكّل أكبر سرقة في التاريخ البشري، بالاضافة إلى ما تقوم به اسرائيل من مخالفة لكلّ قرارات الشرعية الدولية "التي أثبتت أنها انتقائية".

وأضاف المصري: "إن القضية الفلسطينية ستبقى حاضرة لأن خلفها شعبا حيّا لا يموت، وأمة عربية -مهما استكانت قياداتها- تعتبرها القضية الأساسية".

وتابع المصري: "بعد 70 سنة على النكبة، نجد أن الحركة الوطنية الفلسطينية لا زالت مفعمة بالحياة، وما يقوم به الشعب الفلسطيني دليل على أن صمودهم مستمر، وأن الشعور بضرورة تلبية حق العودة والتمسك بالهوية الفلسطينية لا زال في أوجه، ولا يتراجع، بل يتقدم".

وحول موقف الدول العربية والمجتمع الدولي، قال المصري: "هناك خذلان كبير، وقد استغلت الولايات المتحدة الأمريكية واسرائيل اختلاف أولويات الاعلام العربي نتيجة ما يدور في المنطقة، ليقوم الرئيس الامريكي بخطوته الكارثية بنقل السفارة وما تعنيه تلك الخطوة من تداعيات خطيرة".

ورأى المصري أن "سياسة فرض الأمر الواقع على الأرض شيء أساسي بالنسبة للمشروع الصهيوني، وقد تحمّلت اسرائيل في سبيل ذلك كلّ الضغوطات التي حاولت الدول والشعب الفلسطيني ممارستها"، مشيرا إلى أن تلك السياسة آتت أُكلها حتى أصبح بعض وزراء الخارجية العرب يقولون "إن هناك أمرا واقعا على الأرض يجب الاعتراف به"!

وقال المصري إن "فرض الأمر الواقع هو لبّ السياسة الاسرائيلية"، لافتا إلى الخطر الديمغرافي الذي تسبب به اقامة نحو 850 ألف مستوطن في الضفة الغربية "في مستوطنات تحظى ببنية تحتية مخيفة".

ولفت المصري إلى أن موقف الأنظمة العربية لن يتجاوز البيانات، باستثناء الاردن الذي يُقدّم مواقف سياسية عملية وحقيقية.