آخر المستجدات
العاملون في المحاكم الشرعية يبدأون اضرابا مفتوحا عن العمل.. ويقولون إنها تشهد شللا - صور هنطش: المواطن يدفع ثلث فاتورة الكهرباء كرسوم وضرائب.. وانتظر الاجابة حول "بترول العقبة" الحكومة ترفع اجور نقل طلبة آل البيت 100% .. والخصاونة: المشغلون يحتجون على تأخر وزارة المالية قبول 37 ألف طالب بالتنافس في الجامعات.. واعلان اسماء الطلبة غير المقبولين مساء الاحد اعلان نتائج القبول الموحد والحدود الدنيا للمعدلات التنافسية - رابط عن تغريدة الرزاز.. والاستعراض على حساب مؤسسات الدولة! الهواملة لـ الاردن24: صندوق النقد يسعى لاجبار الاردنيين على قبول انهاء القضية الفلسطينية التربية لـ الاردن24: ننتظر موافقة مجلس الوزارء لتعيين مزيد من المعلمين إعلان قائمة القبول الموحد غدا اصابة خمسة اشخاص إثر حادث تصادم في المفرق موظفو دائرة قاضي القضاة يبدأون اضرابا مفتوحا عن العمل.. ويحذرون من اي تدخل كلام الرزاز كفارغ بندق.. خليٌ من الجدوى ولكنه يفرقع .. البلديات تحيل ملفات إلى مكافحة الفساد.. وتفوض بنك تنمية المدن بتسديد مستحقات الضمان التعليم العالي تعلن القوائم التي سيتضمنها "القبول الموحد" خبراء يكشفون "كارثية" نصوص قانون ضريبة الدخل المعدل - تفاصيل الطراونة لـ المعشر: عدلوا قانون الضريبة قبل ارساله للنواب.. و 28 ملاحظة للنقابات على القانون المعشر يتحدث عن ضريبة البنوك ويقول: صندوق النقد رد علينا "أنتم من يحتاجنا وليس العكس" مجلس التعليم العالي يتخذ عدة قرارات.. ويعدل شرط الاستفادة من مقاعد "المصلحة الوطنية" صحيفة: خلافات أردنية مصرية بسبب شركة الجسر العربي.. وجمعية عمومية الأحد المستقلة للانتخاب: لا زلنا نُعدّ تعليمات اجراء انتخابات الموقر.. وسنعتمد الكشوفات القديمة

فيديو- محاولة اغتيال فاشلة

الاردن 24 -  
وصل موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، اليوم الثلاثاء، إلى مدينة رام الله، عائدين من قطاع غزة، بعد أن تعرضا لمحاولة اغتيال فاشلة في قطاع غزة.
وجرى استقبال رسمي وشعبي حاشد لرئيس الوزراء ورئيس المخابرات العامة أمام كجلس الوزراء في مدينة رام الله.
وقال الحمد الله في كلمة مختصرة امام الحضور: إن ماحدث اليوم عمل جبان لا يمثل أهل غزة ولا الشعب الفلسطيني، كل الاحترام والتقدير لأهل غزة التي هي جزء مهم من الوطن وستقبى كذلك.
وأضاف الحمد الله أنه أبلغ أثناء عودتهأنها عملية معد لها مسبقاومرتبة جيدا، إذ تم زرع عبوات على عمق 2 متر داخل الارض، وكان هناك 6 اصابات بين الحرس تعالج الان في مستشفيات رام الله.
وتابع: الحديث عن سلاح واحد وشرعية واحدة، وكيف لحكومة أن تستلم غزة ولا تقوم بتحمل مسؤولية الأمن، مطالبا حركة حماس بتمكين الحكومة وتسليم الأمن الداخلي، مؤكدا أنه لا يمكن للحكومة أن تتواجد بشكل فعلي من دون أمن، وأن هذا الحادث لن يمنعنا من اتمام عملنا بغزة واتمام المصالحة، وسنبقى نعمل حتى نعود لغزة، ونتوحد ولن يكون وطن دون غزة.

 

وطالب حماس بالمشاركة في اجتماعات المجلس الوطني مع كافة القوى الوطنية والإسلامية المشاركة، فهذا عمل وطني لمقاومة المشاريع التصفوية التي تتعرض لها فلسطين، مؤكدا" سنعود إلى غزة في أقرب فرصة".
من جانبه،أكد أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، أن ما جرى عمل ارهابي له أبعاد سياسية، ومن يقفون وراءه يريدون اقتطاع غزة من المشروع الوطني، وتنفيذ مؤامرة ضد الوطن.
وتابع في تصريح صحفي خلال استقبال رئيس الوزراء ورئيس جهاز المخابرات العامة برام الله، أن من استهدفوا الموكب، يريدون ايصال رسالة اننا لا نريد الوحدة والمشروع الوطني، وهذا يثبت انهم مرتبطون بمشروع آخر غير المشروع الوطني الذي يقوده الرئيس ابو مازن ويجب محاسبة هؤلاء وفق القانون.

 

وشدد عبد الرحيم على إصرار القيادة على توحيد الوطن لأنها ارادة وطنية وشعبية، مبينا أن الانقلابيين لا يريدون لهذه الوحدة ان تتم، ومن عملها يريد تكريس الانقلاب.