آخر المستجدات
الاحتلال يقتحم المسجد الاقصى لاخراج المعتكفين الجواودة: طلبت الافراج عن الاسرى الاردنيين.. فجرى ابلاغي ان حلّ هذه القضايا سياسي الصفدي يطالب نيتنياهو بعدم المقامرة بشعبيته على حساب شعوب المنطقة اسرائيل تقيد الدخول إلى الاقصى وتزيل الاعلام الفلسطينية عن المسجد.. وتسجيل عشرات الاصابات تنقلات واسعة واحالات على التقاعد في القضاء ..أسماء الصفدي: تراجع إسرائيل فرضه الموقف الثابت وصمود الشعب الفلسطيني النيابة العامة: حصانة القاتل زئيف اجرائية ولا تعفيه من المحاسبة - تفاصيل الاردنيون يترقبون.. هل تدفع حكومة هاني الملقي ثمن اضاعة الفرصة وترحل؟ الملك: لن نتنازل أو نتراجع عن أي حق من حقوق الضحايا وعن حقوق مواطنينا الملك عبدالله يترأس اجتماعا لمجلس السياسات الوطني صلاة العصر هي الفصل.. باب حطة مغلق وحراس الاقصى ينسحبون كشف مصير مرافق القتيل الأردني في حادثة السفارة الإسرائيلية: في ضيافة الشباب الكلالدة: واجهنا حالة تشابه الاسم الثلاثي لمرشحين.. وحسمنا أمر بطلان اوراق الاقتراع الاردن يشيد بصمود المرابطين في المسجد الاقصى ويعتبر تراجع اسرائيل خطوة للتهدئة اعتقال العياصرة وتحويله الى امن الدولة اثر منشور انتقد فيه احداث السفارة الاسرائيلية! الصحة تزيد عناء مرضى السرطان.. وتمنع مركز الحسين من صرف ادوية السكري والضغط بداية الزرقاء تردّ طعنين بصحة ترشح علي ابو السكر الأردن: لا عودة لسفيرة إسرائيل قبل محاكمة الضابط التربية: اعلان قوائم التنقلات الخارجية على الحالات الانسانية خلال اسبوعين دراسة لزيادة فترة «الصيفي» إلى 10 أسابيع وساعاته الى 12
عـاجـل :

كيف تروي قصة فلسطين اعلاميا ورشة في المهندسين

الأردن 24 -  
أقامت لجنة مهندسون من أجل فلسطين والقدس في نقابة المهندسين الأردنيين مساء السبت ورشة تفاعلية تحت عنوان : كيف تروي قصة فلسطين إعلاميًا ؟، قدّمتها المستشارة الإعلامية وصانعة الأفلام روان الضامن.

م.بدر ناصر رئيس لجنة مهندسون من أجل فلسطين والقدس، قال أن هذا النشاط يأتي ضمن سياق الأنشطة التي تقوم بها اللجنة في خدمة قضيّة فلسطين والقدس، مضيفا ان أهم ما تقوم به نقابة المهندسين هي عمليات الترميم التي يشارك بها جميع أبناء الأردن في حملات دعم صمود المقدسيين في البلدة القديمة.

و أشارت الضامن في الورشة، إلى وجود فرق أساسي بين المعرفة والمعلومة فمجموعة المعلومات تشكّل المعرفة.

وبينت أن المشكلة فلسطينيًا أعمق، فالمعلومة مشوهة وغير مكتملة، مؤكدة على اننا عندما نطالب " كيف نروي قصة فلسطين إعلاميًا ؟ " يجب أن تتوافر لدينا المعرفة، فمن ليس لديه معرفة لايوجد لديه قصة.

و طرحت الضامن مجموعة من القصص والجمل التي تخص خمسة محاور وهي: النكبة والقدس وغزة والضفة الغربية والمقاطعة حيث ادارت نقاشا بين الحضور في هذه المحاور.

كما بيّنت أن الحركة الصهيونية حرصت على إفهام الفلسطينيين أن القدس سنة 1948 م لم تسقط ، علمًا بأنها سقطت سنة 48، فمصطلح غرب القدس وشرقها هو مصطلح صهيوني، والصهاينة احتلوا الجهة الغربية - والتي تشكّل الجزء الأكبر من المدينة - من القدس في تلك السنة وبقوا على الربع الذي يحوي البلدة القديمة والمسجد الأقصى والذي تم احتلاله سنة 1967 م ، فالمدينة لا تجزأ فهي احتلت سنة 1948 م ، وما تبقى منها تم احتلاله سنة 1967 م .

ووضّحت أنّ قواعد اللعبة تغيّرت مع التكنولوجيا والإمكانات المتوفرة، وأصبح باستطاعة كل شخص أن يكون إعلاميا.

وختمت الضامن الورشة بقولها: يجب أن يكون نهاية كل نقاش في الحوار عن فلسطين هو بداية لمرحلة جديدة، فالمعرفة والمعلومة عندما تتوافر يجب أن تتحوّل إلى عمل .

وفي نهاية الورشة قامت المهندسة إسراء الغبيش عضو اللجنة بتسليم درع تكريمي للأستاذة روان الضامن.

يُذكر أنّ هذه الورشة تأتي ضمن سلسلة الورشات التي تقيمها اللجنة استكمالا للمؤتمر الإعلامي الذي أقيم السنة الماضية .