آخر المستجدات
توقعات بإصدار «العفو العام».. الأربعاء الدكتور الأنيق لا يضرب إلا بالهراوات! توضيح هام حول الوظائف القطرية.. والعمل: تنتظر قوائم نهاية الشهر الحالي المهندسين والزراعيين تلوحان بتوسيع الاضراب ليشمل كافة منتسبيها في القطاع العام تراجع مبيعات محطات المحروقات عام 2018.. وسعيدات يطالب بوقف منح تراخيص انشاء محطات جديدة الامن: توقيف ١٨ شخصا شاركوا في احتجاجات الرابع بتهمة "التجمهر غير المشروع" سمير الرفاعي مغردا: انتهازية وحنث بالقسم واختباء وراء الملك! المعايطة لـ الاردن24: بدء الحوار حول قوانين الاصلاح السياسي الأسبوع الحالي.. وشروط محددة لتمويل الأحزاب الحكومة: الاسهم الخاضعة للضريبة التي يتم بيعها وشراؤها في العام الواحد ابتداء من 2019 الاردن يدين قرار استراليا باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل بيوعات كبيرة لمستثمرين اجانب في سوق عمان.. وشريم يدعو لقرارات جريئة تحافظ على ما تبقى! التربية ل الاردن24: أرسلنا مطالب المهندسين والزراعيين الى مجلس الخدمة المدنية.. وهو صاحب القرار الصحة توضح حقيقة فيديو "صاروخ الحديد" اقتصادنا يتداعى ومواطننا يئن تحت وطأة الحاجة والاستبداد..والحكومة منهمكة في قانون الجرائم الأرصاد: تأثير التغيرات المناخية سيزداد كل عام ابو علي ل الاردن 24 : التعليمات الخاصة بمستثمري سوق عمان المالي الاسبوع الحالي الصحفيون على الرابع: من شهود الى ضحايا مصدر رسمي ل الاردن 24 : اللجنة القانونية ستناقش مسودة قانون العفو العام الاسبوع الحالي العتوم ل الاردن٢٤: حولنا ٤٤ قضية لهيئة مكافحة الفساد عودة 5703 لاجئين سوريين منذ إعادة فتح حدود جابر
عـاجـل :

معن القطامين: الحكومة اتهمت الشباب بدل محاورتهم .. وعليها التوقف عن سياسة "القيادة الأبوية" التي مللناها

الاردن 24 -  

هديل الروابدة - انتقد الناشط الاجتماعي والخبير الاقتصادي الدكتور معن القطامين استمرار مشهد التناقض الذي يسيطر على الموقف الحكومي مؤخراً، والذي بدا واضحاً في اجتماع رئيس الوزراء وفريقه الوزاري ببعض الشباب من مختلف المحافظات الجمعة الماضية في مدينة الحسين للشباب، لفتح أبواب الحوار معهم والحديث حول مشاكلهم.

حيث انقلب الحوار "الفاشل"  كما وصفه القطامين إلى اتهامات موجهة من الوزراء إلى الشباب الحاضرين، وتحميلهم مسؤولية البطالة والظرف الاقتصادي المزمن الذي يمر به الوطن، مبررين أن القطاع الخاص مليء بفرص العمل إلا أن الشباب غير مؤهل للتوظيف.

وأضاف في معرض حديثه لـ الأردن24 أن اللقاء كان بمثابة جراحة تجميلية لشكل الحكومة، ولإظهار مدى تفاعلها وتجاوبها مع الشباب من خلال لقائهم ومحاورتهم.

وأكد القطامين، أن الشباب يجب أن يكون جزءاً من صناعة القرار، وأن يشارك بجميع الفعاليات والنقاشات والقرارات قبل اتخاذها، بدلاً من تغييبهم وتقليص مشاركة المرأة والمتقاعدين و ذوو الخبرة.

واستهجن نصائح رئيس الوزراء وفريقه للحضور، بدلا من تقديم حلول لمشاكلهم، ودعا الحكومة إلى التوقف عن سياسة "القيادة الأبوية" لأنها في موضع مساءلة من الشعب وليس تقديم النصائح لهم.

وقال القطامين إن من واجب الحكومة وفريقها الوزاري أن توقف هدرها،و أن تقدم حلولاً إبداعية و تدرس تجارب عالمية وعربية ناجحة وتطبيقها بما يلاءم الأردن، بدلاً من تطبيق نهج ترشيد الاستهلاك، المخالف للفكر الاقتصادي العالمي الذي يحث الأفراد على الاستهلاك لتحريك عجلة الاقتصاد وتنشيط حركة البيع والشراء.

ولفت إلى أن الأردن بلد مليء بالإمكانات الطبيعية والشبابية التي تستطيع أن تقوم اقتصاد الدولة في حين تنحى الملقي وفريقه ليتسلم المسؤولية من هم أجدر وأكفأ.