آخر المستجدات
العاملون في الموانئ يرجئون اضرابهم اسبوعا الحباشنة يستجوب الوزير الزعبي حول اعداد المجنسين شاب يقتل ستينيا رميا بالرصاص في سحاب على خلفية ثأر تأجيل فرض قرشين على كل لتر بنزين أو سولار لصالح صندوق دعم النقل مجلس الوزراء يناقش أرقام الانفاق الحكومي الملقي : الأسعار في رمضان ستكون ضمن معدلاتها الطبيعية الفوسفات تنفي نقل اي موظف: مصلحة الشركة ستكون مقدمة على المصالح الشخصية منع تصاريح العمرة للحافلات العمومية الصفدي: هزيمة الإرهاب وعصاباته على جميع جبهات المواجهة العسكرية والأمنية والفكرية ضرورية "الغذاء والدواء" تمنع إعداد سيخ شاورما يزن طنين الأردن يدين اقتحام المتطرفين اليهود لساحات المسجد الاقصى المبارك التمييز تنقض حكما بسجن متهم بزراعة الماريجوانا: الجذور والسيقان لا تستخدم في التعاطي مكافحة الفساد: نوفر الحماية للمبلغين عن القضايا.. ونتعامل معهم بالرموز الاحتلال يعتدي على حراس الأقصى ويعتقل 3 منهم - فيديو وفاة اردنية وزوجها وابنها بالسعودية الناجحون لوظيفة "مشرف تربوي" في "التربية" .. اسماء الطراونة ل الاردن ٢٤: لا بد من تعديل قانوني الجامعات والتعليم العالي الضمان الاجتماعي تصرف رواتب متقاعديها اليوم النائب هنطش: أقف ضد التطبيع.. ولم أكن أعلم أن صاحب الصورة صهيوني السعودية تحجب مواقع قناة الجزيرة وصحف قطرية
عـاجـل :

من نحن

هناك دائما متسع وفرصة .. وفي الزحام تتوالد التجارب وتنضج ..

توصيف ووصفة ..

عندما تضيق الرؤية الى الدرجة التي يظن زملاء في مهنة المتاعب انهم قادرون على انتقاء اخبارهم وتغطياتهم اليومية دون مراعاة لحاجة الناس للمعرفة -باطلاق العبارة- .. تبدأ وسائل الاعلام بممارسة الاستعلاء على جمهورها والوصاية على عقولهم والحجر على مدركاتهم وافاق علمهم بالاشياء ،و هذا على افتراض انهم يعتمدون على وسائل اعلامنا فقط وهو افتراض في غير محله ..

وعندما يسود الاعتقاد بامكانية نشر انصاف الحقائق والقصص الاخبارية المجتزأة ويستمرئ فريق من العاملين في الصحافة التشويه والتضليل والفبركة والتأليب واثارة الضغائن والاحقاد والشرور ويتم تعطيل الضمير المهني وضرب مواثيق الشرف والقسم بعرض الحائط لمكسب شخصي او غاية ذاتية او علاقات عابرة مع مسؤولين او مراكز قوى تحل الكارثة المهنية ويبدأ الكل في انتهاك حرمة وكرامة الكل في مشهد يخرج منه الجميع وقد خسروا انفسهم ومهنتهم قبل ان يخسروا احترام الجمهور لهم و بالضرورة سيتم هجر صحائفهم الصفراء الى غير رجعة ..

ولما كانت الصحافة رسالة نبيلة و وبحد ذاتها غاية لفرسان الكلمة والخبر في حقبة تاريخية حاسمة شب فيها الناس عن طوق مصادرة الرأي والتعبير والاستسلام لرواية رسمية بائسة وارتفع منسوب توقعات المواطنين الى اقصى الحدود وتوفرت وسائل التواصل والتفاعل ونشر الخبر فقد بات الخطأ مكشوفا والتحايل مرفوضا والتزييف والتضليل والفبركة محل ازدراء وسخرية …

الفلسفة والهدف

جو ٢٤ صحيفة الكترونية اردنية مستقلة لن تساوم على الخبر .. وستنشر كل ما يردها من اخبار وتغطيات بدقة وحرص على توخي الحقيقة والنقل الامين للخبر والمعلومة بحرية ومهنية رفيعة نؤكد التزامنا بها مهما بلغت التضحية والثمن .. واي ثمن وقد ضاق المسؤولون ذرعا في بلدنا بالاعلام الحر وحملوه مسؤولية الاحتجاجات والحراكات المباركة المنادية بالاصلاح وهو شرف لا ندعيه ..

جو ٢٤ نافذة لكل الباحثين عن الحرية الساعين للتغيير والاصلاح ومكافحة الفساد ودخول مخاض الربيع الاردني بارادة وعزيمة لا تعرف الوهن ..

(وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ) التوبة ١٠٥"

 

الناشر ورئيس التحرير:



باسل سلامة العكور
هاتف رقم: 0795505016
البريد الالكتروني: okoor1@gmail.com

مدير التحرير:



أحمد توفيق الحراسيس
هاتف رقم: 0796662280
البريد الالكتروني: ahmadharasees@yahoo.com

محرر في قسم المحليات
















مالك زهير عبيدات
هاتف رقم: 0797288713
البريد الالكتروني: Obeidatmalik@ymail.com