آخر المستجدات
الحباشنة يحضر جلسة النواب.. والطراونة: صداح قدم استقالته في حالة غضب - فيديو مذكرة نيابية تطالب بانهاء استئجار الباقورة والغمر - وثيقة زيادين لـ الاردن24: شكاوى عديدة حول تغوّل شركات المحروقات على المحطات الأهلية التربية تحقق بالاعتداء على طالب أحدث جرحا في وجه آذن مدرسة في "الجوفة" تقديم صرف رواتب موظفي القطاع العام إلى 24 الشهر الحالي مستوطنون يضعون "شمعدان" فوق المسجد الإبراهيمي الحكومة تفرض رسوما مقطوعة على النفط تضمن لها الربح لدى انخفاض اسعاره عالميا..! القضاة لـ الاردن24: المفاوضات مع تركيا مستمرة.. و لا يعقل ان نغلق السوق امام المنتجات العربية متعطلون عن العمل يحتجون أمام مخيم الزعتري - صور صبيح المصري في منزله بالرياض .. وفي عمان اليوم وفيات 17/12/2017 النائب صداح الحباشنة يتراجع عن استقالته اثر ضغوط شعبية - صور لا تمديد لقرار شطب واستبدال السيارات الهايبرد 19 مليار دينار اعفاءات للمشاريع الاستثمارية والمناطق التنموية.. وانتقادات لعدم فرض متابعة دورية للاعفاءات مشروع قرار بمجلس الأمن يدعو واشنطن لسحب قرارها بشأن القدس العساف: تواطؤ دول عربية فتح المجال امام القرار الامريكي.. والكيان الصهيوني يهدف لوطن بديل في الاردن خبير: ثروات طبيعية بمليارات الدنانير لم تستغل في أرض المملكة الاطباء: لم نتسلم قرارا من المحكمة الادارية بمنع توقيف جراح تجميل، وسنستأنف إن حدث.. ابو حسان: الإدارة الامريكية منحازة بشكل قاطع للكيان الغاصب.. وعلينا الغاء اتفاقية وادي عربة الفلاحات يستهجن انسلاخ بعض الدول العربية عن القضية الفلسطينية.. ويطالب بإلغاء جميع الاتفاقيات مع الاحتلال
عـاجـل :

مواهب مدرسية

معتز احمد بصبوص
الموهبة نعمة من الخالق عزَّ وجلَّ يهبها من يشاء والموهبة كالنبتة الغضة لا يستفاد منها إلا إذا سقيناها وتعاهدناها بالرعاية والاهتمام ولا يجد الآباء والمعلمون الحاذقون صعوبة في اكتشاف مواهب أبنائهم وطلابهم إذ تظهر آثار الموهبة على الطِّفل في المنزل والطالب في المدرسة من خلال قدراته الحركيَّة والانفعالية والتعبيرية وردود أفعاله واستجاباته مع والديه ومعلميه.

وما من شك في أنَّ الموهوبين ثروة الأمة الغالية ومستقبل ازدهارها وتفوقها إذا ما أحسنت رعايتهم وسَعَيتْ بجدية ودأب لتطويرها وتوفير الرِّعاية النفسية والاجتماعية والصحية لهما ووضع البرامج الإرشادية التي تضمن لهم نموًّا نفسيًّا وعقليًّا واجتماعيًّا متكاملاً.

ويحتاج الطلاب الموهوبون إلى معلمين مؤثرين يبتعدون عن أسلوب التَّلقين ويركزون على التطبيق العملي والاستفادة من التقنية الحديثة والبحث عن التجديد والابتكار والتميُّز وإثراء بيئة الفصل ما يفتح آفاقَ الإبداع أمام الموهوبين.

والمعلم المحبُّ يتعهَّد طلابه بالنُّصح والإرشاد والمحبة مَثَلُهُ في ذلك مَثَلُ المزارع الذي يُقوِّم الأغصان الغضَّة فتستقيم ويُزيل الحشائش الضارة ليشتد عود النبتة ويروي الأقاحي الذابلة لتعود لها نضارتها وفرحها.

تحرصكثير من دول العالم على إعداد برامج لاكتشاف المواهب الموسيقية والرياضية في المدارس ومن ثم العمل على دعمها ورعايتها من خلال مدربين وخبراء ذوي صلة بالشأن الرياضي و الموسيقي أن الموهبة الرياضية يمكن اكتشافها منذ وقت مبكر وإذا كانت المدرسة تشكل البيئة الخصبة لإنمائها فإن ثمة عوامل عديدة تدفع نحو احتضان هذه الموهبة ولأهمية ذلك فقد دخلت العديد من المؤسسات والهيئات المستقلة والأندية الرياضية في حقل الاستثمار بهذه المواهب باعتبارها ستمثل الأندية والمنتخبات الوطنية في المناسبات الرياضية التنافسية.

فماذا عن اكتشاف المواهب الرياضية والموسيقية في المدارس..؟
وكيف يتم دعمها ورعايتها..؟
وماذا عن التجارب العالمية والعربية في هذا الشأن..؟

من هنا أقترح على وزارة التربية والتعليم وبالتعاون مع الإتحاد الأردني لكرة القدم عقد دوارت مدرب لمعلم الرياضة والمساعده على تنمية واكتشاف ورفد الانديه والمنتخبات بلاعبين مميزين ومع المعاهد الموسيقة لتنمية واكتشاف المواهب سواء بالغناء او العزف على الالات الموسيقية.