آخر المستجدات
حوادث مواقع العمل.. درهم وقاية خير من قنطار علاج أمر الدفاع رقم (6).. مبرر التوحش الطبقي! بانتظار العام الدراسي.. هل تكرر المدارس الخاصة استغلالها للمعلمين وأولياء الأمور؟ نقل د.أحمد عويدي العبادي إلى المستشفى إثر وعكة صحية شركات الكهرباء.. جناة ما قبل وما بعد الكورونا!! التربية تعلن اجراءات ومواعيد امتحانات التعليم الاضافي - تفاصيل لليوم الثاني على التوالي.. لا اصابات جديدة بفيروس كورونا وتسجيل (5) حالات شفاء الصحة العالمية تراجع "استجابتها لكورونا".. وتصدر تحذيرا الاتحاد الأوروبي يدرس الرد في حال نفذت إسرائيل الضم التعليم العالي توضح بخصوص طلبة الطب الأردنيين في الجزائر عربيات لـ الاردن24: لن يُسمح للقادمين من أجل السياحة العلاجية بادخال مركباتهم إلى الأردن قلق في الفحيص بعد لجوء لافارج إلى الإعسار: التفاف على تفاهمات البلدية والشركة حول مستقبل الأراضي العمل: مصنع الزمالية مغلق ولن يعود للعمل إلا بعد ظهور نتائج التحقق العجارمة ينفي حديثه عن اتخاذ قرار ببدء العام الدراسي في 10 آب.. ويوضح المراكز الصحية في إربد.. تدني جودة الخدمة يضرّ بالمنتفعين عائلات سائقي خطوط خارجية يعيشون أوضاعا اقتصادية كارثية.. ومطالبات بحلّ مشكلتهم الضمان تسمح للعاملين في قطاع التعليم الخاص الاستفادة من برنامج مساند (2) أردنيون في الخليج يناشدون بتسهيل اجراءات عودتهم بعد انتهاء عقودهم المعونة الوطنية بانتظار قرار الحكومة حول دعم الخبز التربية لـ الاردن24: ضبطنا 58 مخالفة في التوجيهي.. والعقوبات مختلفة

نقباء ورؤساء جمعيات يطالبون بتشكيل خلية أزمة وخطة إنقاذ اقتصادي

الاردن 24 -  
مالك عبيدات_ طالب نقباء ورؤساء جمعيات في مختلف القطاعات الحكومة بدراسة الوضع الاقتصادي جيدا والشروع في تشكيل خلية أزمة تعنى بالشأن الاقتصادي .


وقالوا ان الوضع الحالي سيء جدا ولم تسهم القرارات الحكومية في تعويض الخسائر التي تعرضت لها مختلف القطاعات اثناء فترة الاغلاق والعودة للعمل، لافتين الى أن الخسائر بمئات الملايين.


ونوهوا بأن المطلوب الان خطة تحفيز تعتمد على خفض الضرائب والرسوم وفوائد البنوك وضخ السيولة بالسوق، واتخاذ بعض القرارات التي من شأنها اعادة عجلة الانتاج الى مكانها الطبيعي.

 
رئيس جمعية مستثمري قطاع الاسكان، كمال العواملة، قال ان الحكومة مطالبة بخطة انقاذ وليس تحفيز اقتصادية، وكما نجحت بالسيطرة على الوضع الصحي يجب العمل على ملف الاقتصاد الوطني، واصفا وضع القطاعات الاقتصادية بانها في النزاع الاخير .


وأضاف العواملة ل الاردن 24 إن قطاع الإسكان يرفد الخزينة والبلديات ب 150 مليون دينار شهريا وهي الرسوم والضرائب يقابلها خسائر مليار دينار شهريا للمستثمرين حيث كانت تباع 3000-3500 شقة شهريا مشيرا الى ان القطاع يحرك 150 قطاعا آخر .

وطالب الحكومة بقرارات تسهم بتحفيز الاقتصاد مثل تخفيض الفوائد والتسهيلات لضخ سيولة بالاسواق وفتح مناطق تنظيم جديدة والسماح بالطوابق الخامس والروف، وبناء الابراج السكنية.

ومن جانبه قال ممثل قطاع الالبسة في غرفة تجارة الاردن، سلطان علان، طالب الحكومة بتخفيض الرسوم والضرائب على الالبسة والاحذية اسوة بالمشروبات الروحية، التي قررت الحكومة تخفيض الرسوم الجمركية عليها مؤخرا .


واضاف علان ل الاردن 24 إن المرحلة صعبة والقررات الحكومية أثرت على القطاع وبخاصة اثناء فترة الحظر والاعياد، وتحتاج الى مراجعة لدعم القطاع، مشيرا الى ان التجار والمستوردين لا يوجد لديهم سيوله للاستيراد من الخارج.

 
وقال ان غرفة التجارة والنقابة خاطبتا الحكومة عدة مرات لاعادة النظر بالرسوم الجمركية والضرائب، والتي تصل الى 55% بعد اضافة 5% بدل خدمات لا نعلم ماهي، وكل حاوية تدفع 3000 دينار زيادة، مشيرا الى ان القطاع يشغل 70 الف مواطن، 40 الف منهم مسجلين بالضمان الاجتماعي .


وقال نقيب تجار الاجهزة الكهربائية رياض القيسي ان الاوضاع كارثية ولايمكن تحملها في ظل هذه الظروف، مشيرا الى ان القطاع واجه انتكاسة في العام 2019 وهو الان بأسوا الظروف بالعام 2020 .


واضاف القيسي ل الاردن 24 ان القطاع تأثر سلبا في الازمة الحالية وتراجعت اولويات المواطنين لشراء المواد الغذائية والمستلزمات الصحية، عوضا عن شراء الاجهزة الكهربائية وغيرها، مشيرا الى ان الخسائر تقدر بعشرات الملايين والمبيعات تراجعت الى 90% .

وقال ان المطلوب الان خطة تحفيز للقطاعات المختلفة وتدخل سريع من قبل الحكومة لوقف الخسائر والاعباء التي تحملتها القطاعات الاقتصادية، ويجب اتخاذ قرارات سريعة منها خفض الفوائد واعطاء تسهيلات للتجار، مشيرا الى ان التسهيلات التي اعلن عنها البنك المركزي لم يستفد منها سوى عدد ضئيل من اصحاب الشركات، وهي تذهب كرواتب وبدل اشتراكات للضمان .


من جانبه قال نقيب اصحاب مكاتب التكسي احمد ابو حيدر ان قطاع النقل مني بخسائر كبيرة، وعلى سبيل المثال مركبات التكسي والسرفيس والنقل الداخلي كانت تخسر يوميا ربع مليون دينار .


واضاف ابو حيدر ل الاردن 24 ان النقابة خاطبت مجلس الوزراء لوضع خطة تحفيز وتمويل الا اننا لم نلقى اي استجابة.


وقال ان التسهيلات التي اعلن عنها البنك المركزي لم يستفد منها اي احد، ولا من المساعدات الى عمال المياومة.


 
 

 

 
 
 
Developed By : VERTEX Technologies