آخر المستجدات
ذوو المتوفى الثامن بحادث الصحراوي: الفقر في الوطن غربة.. معتصمو السلط : مستمرون حتى اقصاء الفاسدين بينو ينتقد عمل قانونية النواب.. ويستهجن مظاهر الانتقائية التربية النيابية: لا يجوز احتجاز المعلم بعد نهاية حصصه.. وتقييمه يخضعه لمزاجية المدير الجبور لـ الاردن24: وجهنا كتابا رسميا لشركات الاتصالات بحجب تطبيق كريم طريق الفشل الحكومي الطويل.. الصحراوي ليس استثناءا المبيضين : ربط البنوك والمنشآت الحيوية والتجارية المهمة بمركز القيادة والسيطرة الخارجية تجري تقييما لأداء السفراء.. وتتجه لاجراء مناقلات وتعيينات جديدة - اسماء الحمود يجري تنقلات واسعة بين ضباط الامن العام - اسماء الملقي يؤكد على اعتماد بطاقات الاقامة المؤقتة لأبناء غزة مستثمرو قطاع الاسكان يبدأون توقفا عن العمل تمديد فترة استقبال طلبات صيفية التوجيهي الزبن يطالب باقالة حكومة الملقي العبادي: تراشق عوض الله والمجالي كشف معلومات كانت "محرمات" حالة "هستيرية" تسيطر على القطاع الزراعي.. واجتماع حاسم الاثنين الحباشنة: الناس ملّت الاخفاقات المتتالية.. ولتسقط حكومة الملقي «التربية»: مراجعة شاملة للكتاب المدرسي وتـحديــد فـصــول لامتحــان التوجيهــي السير تكشف سبب حادث النائب العمامرة: تغيير المسرب بشكل مفاجىء نتيجة انسلاخ الاطار الخلفي الايمن الدعجة لـ الاردن 24: اربع لجان نيابية تبحث مطالب المعلمين.. وكافة الاطراف ستجلس على الطاولة سجلات الهيئة المستقلة: صالح ساري أبو تايه سيخلف العمامرة في مجلس النواب
عـاجـل :

هل يشن ترامب عدوانا على سورية ؟.. اليوم أم غدا أم ماذا؟!

سلامة العكور
ليس ثمة شك في أن الرئيس ترامب وحلفاءه في حلف "الناتو"+اسرائيل يبيتون نوايا عدوانية مفضوحة ضد سورية الشقيقة .. فمنذ سبع سنوات عجاف وهم يحشدون الارهابيين والمرتزقة من مختلف أرجاء المعمورة ويزجون بهم في سورية بعد تدريبهم وتسليحهم وتمويلهم ..حتى تجاوزت أعدادهم النصف مليون مقاتل مسلح وبأسماء ملفقة لتنظيمات إجرامية مولعة بسفك دماء البشر وحتى حرقهم ..وقد خاض الجيش العربي السوري معارك ضارية لتطهير المدن والأرياف والبوادي السورية من رجس ودنس هذه التنظيمات التكفيرية المتوحشة ..وتمكن من إنقاذ البلاد والعباد من شرهم أو يكاد ..ولكن ظلت تنظيمات إرهابية مرتهنة بأوامر واشنطن وأتباعها وعملائها الغربيين والعرب محتشدة في الغوطة الشرقية لدمشق ..وبخاصة في مدينة دوما ..أي في خاصرة العاصمة السورية دمشق ..وظلت هذه التنظيمات الاجرامية تقصف ضواحي العاصمة بالصواريخ والقذائف المدفعية حتى ارتقى آلاف الشهداء وأصيب الآلاف من الأطفال والنساء والمدنيين العزل ..مما اضطر الجيش السوري لعقد العزم على إنقاذ العاصمة وأهلها من شرهم وجرائمهم شبه اليومية ..واستطاع إخراجهم وعائلاتهم بمئات الحافلات إلى جراسا وإدلب أو تعريضهم للموت الزؤام ..ما أثار غضب واشنطن وحليفاتها وعملائها بالمنطقة ..فراحوا يلفقون اتهامات كاذبة ضد سورية ..مثل اتهامها باستخدام السلاح الكيماوي لشن عدوان جديد على دمشق وعلى مؤسسة نظام الحكم وقيادة الجيش السوري الباسل ..وهاهو العالم بأسره بانتظارتنفيذ تهديدات واشنطن ولندن وباريس الحمقاء اليوم أو غدا أم ماذا ؟!..إنها ساعات عصيبة للأسرة الدولية ولشعوب المنطقة ..من يدري فقد تتدحرج أي ضربة امريكية لتتحول إلى حرب إقليمية أودولية ..فقد يكون رد فعل سورية وحلفائها مفاجئا جدا للمعتدين ولغيرهم ..وتشير المعطيات إقليميا ودوليا إلى أن أي عدوان تشنه وشنطن وحلفاؤها وعملاؤها الكبار والصغار لن يحقق أحلامهم المريضة ..ولن يكونوا المنتصرين في أي حرب تنطلق من سورية أبدا أبدا ..