آخر المستجدات
ذوو الطفل كنان يرفضون تكفيل الطبيب.. وعطوة أمنية الأحد يحظى بملايين المتابعين.. حبس يوتيوبر أردني ٦ أيام بتهمة التصوير - فيديو الزوايدة لـ الاردن24: حكومة الرزاز ضعيفة جدا ولا تملك ولاية عامة وغير قادرة على وقف الاعتقالات الاردن24 تنشر السياسة العامة لقبول الطلبة في الجامعات الأردنية لمرحلة البكالوريوس الحجايا لـ الاردن24: اللجنة الوزارية أقرت نظام صندوق التقاعد.. وبقي اصداره في الجريدة الرسمية توقيف خمسة أشخاص بالجويدة من سلطة العقبة "والحبل على الجرار" أسئلة العرموطي... والرزاز والمعشر والبنك المركزي الافراج عن عضو حزب الشراكة والانقاذ المعلم ايمن صندوقة بيان شديد اللهجة من حزب الشراكة والانقاذ: تكذيب لمزاعم وجود ارادة سياسية لبناء أحزاب فاعلة هيئة الاعتماد تتخذ حزمة من الإجراءات لتوفير فرص عمل للمتعطلين عن العمل من حملة درجة الدكتوراه غنيمات لـ الاردن24: خطة تنفيذية للتعامل مع ملف البطالة.. وحلّ المشكلة يحتاج أكثر من 3 سنوات المعلمين تطالب بالافراج عن المشاعلة وصندوقة والشواورة.. وتحمّل الحكومة المسؤولية الضمان ل الاردن٢٤: تدني الأجور سبب انخفاض الرواتب التقاعدية.. و١١٥ ألف مشتركا رواتبهم ٢٢٠ دينارا غيشان للاردن 24 : الرزاز خذلنا جميعا... وتأجيل الاقساط البنكية "مش نفيلة" عوض لـ الاردن24: تعديلات على نظام القبول الموحد واعلان قوائم القبول للدورة الصيفية والتكميلية معا الخدمة المدنية يعلن وظائف الفئة الأولى والثانية والثالثة والعقود الشاملة في الجهاز الحكومي والبلديات - تفاصيل أسوشييتد بريس: هل طلب ترامب من السعودية دفع ثمن صفقة القرن؟! ابناء حي الطفايلة امام الديوان الملكي يستهجنون تهميش مطالبهم.. ويلوحون بالتصعيد الصحة لـ الاردن24: طلبنا ترشيح 200 طبيب لتعيينهم بصفة الاستعجال مجلس الوزراء يوجه الصناديق الحكومية لتأجيل أقساط المواطنين خلال رمضان
عـاجـل :

توفيق أوضاع العمال الوافدين

خالد الزبيدي

تُقدّر جهات رسمية عدد العمال الوافدين غير الموفقين لاوضاعهم بحوالي 800 الف، وهذا الرقم كبير جدا ويرهق الاقتصاد والمجتمع، ويحرم الخزينة بـ 400 مليون دينار هي حصيلة رسم إقامة العمال في البلاد، ويساهم في ظواهر غريبة عن المجتمع خصوصا في حال تباطؤ الاقتصاد ونقص فرص العمل.


0مطالبات بتنظيم سوق العمل ليست جديدة الا ان الجهود ضعيفة ودليل ذلك ارتفاع اعداد الوافدين غير الموفقين لاوضاعهم القانونية، وهناك من يسهل استقدامهم مقابل اموال تفوق رسم ترخيص استقدام العمال والمستفيد من ذلك اناس يمتهنون الحصول على اموال بشكل غير اصولي بمساعدة ضعاف نفوس في بعض مكاتب العمل التابعين لوزارة العمل.


احد اصحاب المصانع يشكو من استقدام العمال وبعد تدريبهم ومضي اشهر الى عام سرعان ما يتركون العمل الى مهن اخرى وقليل منهم من يحصل على الاقامة بشكل قانوني حيث ينشطون في سوق العمل، ويقدمون خدمات هامشية من غسيل المركبات وحراسة العمارات والبحث عن عمل يومي في الطرقات واماكن معروفة في عمان والمحافظات و صولا الى بيع سلع في الطرقات.


من حق المستثمر او المزارع الزام العامل في عمله والافصاح عن مكان إقامته، وفي انتهاء فترة تعاقد العمل اما التجديد برغبة الطرفين او إعادة العامل الى بلده، مع وفاء صاحب العمل بكافة حقوق العامل، اما ترك الحبل على الغارب والسماح للعمال التسرب الى السوق، وبدء شكوى المستثمر من جهة ومعاناة العامل للبحث عن عمل جديد من جهة اخرى.


اخطر ما يواجه الاقتصاد والمجتمع رصد ظاهرة بطالة في صفوف العمال الوافدين التي تولد ضغوظا حقيقية تؤدي مزاحمة صعبة في سوق العمل، وقد تفضي الى انتشار جرائم نحن في غنى عنها، فالحاجة باتت ماسة جدا لتنظيم سوق العمل، والبدء بتطبيق حملة جادة لإعادة السوق الى توازنها والمحافظة على العمال الموفقين لاوضاعهم اما اولئك الخارجون على القوانين لا حاجة للإبقاء عليهم بيننا وفي ذلك مصلحة للجميع.