آخر المستجدات
اقالة أو استقالة حكومة الرزاز مطلب شعبي..؟ سماح أنور.. قصة حادث استلزم 42 عملية جراحية كوشنر: ترتيبات صفقة القرن تنتهي منتصف رمضان.. والاعلان عنها مطلع حزيران هنطش يتوقع مضاعفة كميات النفط والغاز المستخرجة من حقول حمزة.. ويطالب الحكومة بمزيد من الدعم بعد انتزاع كليته السليمة.. وفاة الطفل كنان في مستشفى حمزة المعطلون عن العمل في المفرق يواصلون الاعتصام: أعداد المشاركين والمناصرين تتزايد بالاسماء.. السعودية تعلن اعدام 37 شخصا بتهمة تشكيل "خلايا ارهابية" إرادات ملكية بتعيين مستشارين للملك وقبول استقالة الشوبكي مزارعون يطالبون الحكومة بتعويضهم.. والأرصاد لـ الاردن24: الحرارة انخفضت عن صفر في أربع مواقع السعودية تعتقل صحفيا اردنيا منذ شهرين.. والخارجية لا تجيب - وثيقة توقيف موظف بضريبة غرب عمان شطب ارصدة مكلفين حماية الطبيعة تطالب بالتحقيق في صور سعودي اصطاد غزلان برية في الاردن المزارعون يطالبون الحكومة بوقف استيراد الدجاج.. والعوران: عشرة مستوردين يتحكمون بالسوق! المعاني لـ الاردن٢٤: تعديل تعليمات القروض الجامعية قريبا.. وستدخل حيز التنفيذ العام القادم أبو عاقولة ل الاردن٢٤: ارتفاع الضرائب ورسوم المعاينة تعيق الاستيراد اعلان أسماء جميع المرشحين لوظائف الفئتين الأولى والثانية الأسبوع المقبل.. والثالثة قبل رمضان - تفاصيل ضباط امن عام متقاعدون يتداعون لاعتصام الاثنين.. ويرفضون قرار اللواء الحمود مجلس الوزراء يقر نظام التعيين على الوظائف القيادية.. وتلزيم البترول الوطنية بتطوير الانتاج من ابار حمزة الامن يضبط مستودعا يحوي 12500 كروز دخان مهرب واسلحة نارية - صور أهالي الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال يردون على ادعاءات الخارجية.. ويشتكون تقصير الوزارة!
عـاجـل :

حملة غاز العدو احتلال تأسف لالغاء مجلس النقباء موافقته على عقد الملتقى الموسع

الاردن 24 -  
قالت الحملة الوطنيّة الأردنيّة لإسقاط اتفاقيّة الغاز مع الكيان الصهيوني (غاز العدو احتلال) إنها فوجئت بقرار مجلس النقباء الغاء الموافقة على عقد الملتقى الموسّع الرابع لمواجهة صفقة استيراد الغاز من العدو الصهيوني، والذي كان مقرّرًا عقده يوم الأحد 17 / 2 / 2019 في قاعة الرّشيد في مجمع النقابات المهنيّة، بعد أن حصلت الحملة من النقابات المهنيّة على قرار مبدئي بالموافقة عليه قبلها الإلغاء بأسبوع.

وقالت الحملة إن الملتقى الموسّع لـ "غاز العدو احتلال" يمثّل حالة الإجماع الوطنيّ الشامل الرافضة لاتفاقية الغاز مع العدو، ويشارك فيه ممثلون عن جميع الأحزاب والنقابات العمّاليّة والمهنيةّ والتيارات والحراكات والقطاعات الشعبيّة في الأردن، وهي فعالية تعقدها الحملة سنويًّا، وقد عقدتها في دوراتها الثلاث الماضية في مجمّع النقابات تحديدًا، ليأتي هذا الرّفض من مجلس النقباء في سياق مستغرب، خاصة وأن هذه السنة، 2019، هي السنة الحاسمة في مواجهة صفقة العار هذه، والتي سيبدأ تنفيذها الفعليّ من خلال ضخ الغاز الفلسطينيّ المسروق بداية عام 2020 حسب التقديرات.

وعبّرت الحملة الوطنيّة الأردنيّة لإسقاط اتفاقيّة الغاز مع الكيان الصهيونيّ (غاز العدو احتلال)، والتي تتشكّل من ائتلاف عريض من أحزاب سياسيّة، ونقابات عماليّة ومهنيّة، ومجموعات وحراكات شعبيّة، ومتقاعدين عسكريّين، وفعاليّات نسائيّة، وشخصيّات وطنيّة، عن شديد الأسف أن يصل الأمر بمجلس النقباء إلى مثل هذا النّوع من التعامل الذي يستبطن المنع والتفرّد وأخذ القرار عن الغير دون العودة إليهم، بالإضافة (وهو الأهم) إلى إعاقة جهود مقاومة التطبيع التي تضطلع بها الحملة إلى جوار جهات أخرى عديدة، منها النقابات المهنيّة نفسها، وخصوصًا في هذا الظرف الحسّاس والحاسم، وفي ظلّ استملاك الحكومة لأراضٍ نقابيّة تعود (بالتحديد) لنقابتي المهندسين والأطباء، من أجل مدّ أنبوب الغاز المسروق، أنبوب دعم الإرهاب الصهيوني، على حساب دافع الضرائب الأردني.

وقالت الحملة إنها ستعقد ملتقاها الموسّع الرابع لمواجهة صفقة استيراد الغاز من العدو الصهيوني يوم السبت 23 / 2 / 2019، الساعة 6:00 مساءً، في مقر حزب الحركة القومية في جبل الحسين، عمّان. وسيتم في هذا الملتقى، الذي سيستمرّ لمدّة ساعتين، وعلى مدار جلستين، والدعوة إليه عامّة، تقديم كلمات رئيسيّة تمثّل ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية، وكتلة الإصلاح النيابيّة، واللجنة التنفيذية العليا لحماية الوطن ومجابهة التطبيع، واتحاد النقابات العمالية المستقلة، بالإضافة إلى كلمة الحملة الوطنية لإسقاط اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني (غاز العدو احتلال)، يليها مداخلات عديد الهيئات المشاركة في الحملة والداعمة لها، ومن ثم تقديم التوصيات والمقترحات لمواجهة هذه الصفقة في هذه السنة الحاسمة، وإصدار بيان ختامي.