آخر المستجدات
النواب يسمح بتعديل بطاقة البيان للمنتجات المخالفة.. واعادة تصدير المنتجات المخالفة إلى غير بلد المنشأ خالد رمضان ينسف مزاعم الحكومة بخصوص تعديلات قانون المواصفات: 80% من دول العالم تشترط بلد المنشأ بني هاني لـ الاردن24: انهاء ظاهرة البسطات نهاية الشهر.. ولن نتهاون بأي تجاوزات من قبل الموظفين البستنجي: الخزينة خسرت 225 مليون دينار بسبب تراجع تخليص المركبات بـ”الحرة” الناصر ل الاردن 24 : الحكومة ستعلن عن الوظائف القيادية الشاغرة خلال الشهر الحالي المعاني ل الاردن 24 : جميع الكتب متوفرة بالمدارس والتنسيق مستمر مع ديوان الخدمة لتعيين الكوادر التدريسية الخصاونة ل الأردن 24: نعمل على تطوير خدمات النقل العام وشمول المناطق غير المخدومة انتشال جثامين 3 شهداء ومصاب شمال قطاع غزة النواب امام اختبار جديد.. إما الانحياز إلى الشعب أو الجنوح نحو حماية مصالح الحيتان الخارجية تباشر اجراءات نقل جثمان أردنية توفيت في ماليزيا طلبة الشامل يحتجون على نوعية الامتحان.. وعطية يطالب المعاني بانصافهم الاحتلال: القبة الحديدية اعترضت صواريخ اطلقت من غزة صدور أسس وآليات تقديم الخدمات ضمن برنامج الدعم التكميلي "تكافل" بينو يحذّر من الجريمة المنظمة.. ويسأل: لماذا يُترك أصحاب الأسبقيات ويُلاحق الغارمون؟! #اغلاق_النوادي_الليلية يجتاح وسائل التواصل الاجتماعي: حكومة النهضة تلاحق قائلي الكلام فقط! الشواربة يعلن التوافق على تخصيص (3) مليون دينار للتجار المتضررين من غرق عمان المعلمين تلتقي المعاني وتقدم مقترحا لتمويل علاوة الـ50%.. وترفض ربطها بالمسار المهني داود كتّاب يكتب في الواشنطن بوست: لماذا لم أتفاجأ من الإهانة الإسرائيلية للنائب رشيدة طليب؟! السودان يسطر تاريخه الجديد.. توقيع وثائق الفترة الانتقالية الزعبي لـ الاردن24: سنحلّ مشكلة المياه في محافظات الشمال نهاية العام.. ولن نتهاون بأي تلاعب

سماح أنور.. قصة حادث استلزم 42 عملية جراحية

الاردن 24 -  

لحظة فارقة تعرضت لها الفنانة المصرية، سماح أنور، كادت أن تودي بحياتها أو تنهي مسيرتها الفنية مبكرا، حينما تعرضت لحادث سير صعب استلزم إجراء 42 جراحة.

سماح أنور التي تحتفل في الثاني والعشرين من شهر أبريل بعيد ميلادها، روت من قبل تفاصيل الحادث الذي تعرضت له عام 1998 واعتبرت أنه كان بمثابة الرسالة إليها.

 

كي تعود إلى صوابها، خاصة أنها في ذلك التوقيت كانت في مرحلة فقدت بها الاهتمام والطموح، ما جعلها تتوقع أن يحدث لها أمر ما كي تستعيد توازنها من جديد.

وأوضحت الفنانة المصرية أنها في تلك الليلة انتهت من عرض مسرحي تشارك صلاح السعدني بطولته، وكان هناك حفل مقام بأحد الفنادق كانت تتوجه إليه من أجل المباركة لأصدقائها.

فطلبت من السائق أن يغادر إلى منزله كي يتواجد بصحبتها في الصباح الباكر، وتوجهت هي إلى الحفل، إلا أنها فوجئت ببعض المضايقات والمعاكسات، حينما كانت تقود السيارة خاصة أنها تقود في وقت متأخر للغاية.

وحينما حاولت الإفلات من هذه الأمور فقدت سيطرتها على السيارة واصطدمت بعمود إنارة، ولم تفق سوى في المستشفى بعد 3 أيام من الحادث.
42 عملية جراحية أجرتها سماح أنور كي تتعافى من تبعات الحادث الذي كاد أن يفقدها حياتها وكذلك القدرة على السير على قدميها، وكانت الجراحة الأخيرة في عام 2007.

خطأ العمر

وتذكرت سماح أنور خطأ عمرها الذي لا يغتفر، والمتعلق بابنها "أدهم" الذي لم تعترف به سوى وهو في السادسة من عمره، حيث كانت تخبر الجميع أنه طفل قامت بتبنيه.

وأوضحت سماح أنور أنها حينما تزوجت في السر، كان الأمر بناء على رغبة أهلها الذين رفضوا أن تترك الفن والتمثيل، وكانوا يرون أن علاقتها بزوجها لن تستمر.

وحينما أنجبت طفلها لم يكن هناك أحد يعلم بالأمر سوى سمير صبري وهالة صدقي فقط، وانفصلت بعدها عن زوجها بسبب خلافات، فأخبرت الجميع أنها تبنت الطفل، ذلك الأمر الذي علقت عليه قائلة "غلط عمري"، حيث كان عليها أن تخبر الجميع بأنه ابنها منذ اللحظة الأولى.